لماذا لا يجب ان تقولي لطفلك "توقف عن البكاء" وماذا تقولين له في المقابل؟

لا تقولي له توقف عن بالكاء بل!

سواء كان طفلك مولودًا حديثًا ام في أي سنّ كان فإذًا البكاء المستمر او المتقطع أمر قد اعتدت عليه وحتى تأقلمت معه عزيزتي الأم.

صحيح أن بكاء طفلك قد يسبب لك الإزعاج في الكثير من الأوقات وحتى الإحراج وبخاصة في الأماكن العامة لكن لا يجب أن تنسي أن البكاء هو وسيلة طفلك الوحيدة للتعبير وللتواصل معك.

لكن ماذا لو كان طفلك يستطيع التعبير ولكنه يفضل البكاء؟ طبعًا اول ما تفكر فيه الأم لدى رؤية طفلها يبكي هو أن تطلب منه أن يتوقف فورًا عن ذلك!

لماذا أولًا لا يجب أن تقولي لطفلك "توقف عن البكاء"؟ طفلك يحاول بطريقة او بأخرى التعبير عن ما يشعر به او لفت انتباهك او حتى ايصال فكرة معينة. أنت بقولك هذه العبارة لا تقومين سوى بقمعه ولكن من دون أن تحلي المشكلة الأساسية. لأن الهدف هنا أن تعلميه كيفية التواصل معك ومع الآخرين بالطريقة الصحيحة ومن دون اللجوء الى البكاء.

قولي له في المقابل:

  • لا بأس في أن تبكي اذا كنت حزينًا.
  • هل يمكنك إخباري ما السبب الذي يدفعك الى البكاء؟
  • يمكنك البقاء بمفردك لبعض الوقت اذا كنت تريد ذلك، أنا في انتظارك خارجًا عندما تحتاجني!
  • أنا أصغي اليك جيدًا وسأساعدك على حل الأمور.

كلماتك ليست الأساس في هذا الخصوص عزيزتي بل الأهم هو أن يشعر طفلك أنك تصغين اليه جيدًا وتتفهمينه. على طفلك أن يعلم أنك دائمًا بقربه وجاهزة لمساعدته وسيصبج الحوار وسيلته للتعبير من دون بكاء!

إقرأي أيضًا: ما سبب بكاء الطفل فجأة أثناء النوم؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟