تعرفي الى سبب ظهور حبة الخال فجأة

سبب ظهور حبة الخال فجأة

المواضيع:

  1. سبب ظهور حبة الخال فجأة

  2. أنواع حبة الخال

  3. هل تدلّ حبة الخال إلى سرطان الجلد؟

اليك في هذه المقالة سبب ظهور حبة الخال فجأة انطلاقا من حجمها وشكلها، كما نجيبك عن السؤال الذي يطرحه العديد من الاشخاص حول تحول حبة الخال الى سرطان في الجلد.

بعيداً عن أسباب الشامة التي تزيدك جمالاً، هناك أسباب صحية قد تنذر بأمور خطيرة. فحبة الخال أو ما تعرف بالشامة عادة ما تتشكل أثناء الطفولة والمراهقة، رغم أنّها قد تظهر أحياناً في مرحلة البلوغ. ومع أن معظم الشامات غير سرطانية أو حميدة، فإن ظهور حبة الخال جديدة أو حدوث تغيرات مفاجئة في تلك الموجودة لدى شخص بالغ يمكن أن يكون علامة على سرطان الجلد. فما هو سبب ظهور حبة الخال فجأة؟ وعلى ما تدلّ؟

سبب ظهور حبة الخال فجأة

تظهر حبة الخال الجديدة عندما تتكاثر الخلايا الصباغية، اي الخلايا المنتجة للصبغة في الجلد، منتجة الشامات النافرة التي ترينها على سطح البشرة. وغرم أنّ السبب الدقيق وراء الشامات الحميدة لا يزال غير معروف، إلا أنّ الاسباب المحتملة لظهور حبة الخال او الشامة الجديدة فقد تكون:

أنواع حبة الخال

إضافة الى ان موضع الشامة في جسمك يكشف عن شخصيتك، هناك انواع فرعية مختلفة لحبات الخال بناءً على سماتها، وتشمل هذه الأنواع ما يلي:

  • حبة الخال الشائعة: يمكن أن تظهر الشامات الشائعة عند الولادة أو لاحقًا في مرحلة الطفولة. تظهر عادة على مناطق الجلد التي تتعرض لأشعة الشمس. وعادةً ما يكون للشامة الشائعة مظهر دائري ومتماثل مع سطح أملس وحدود محددة. كما تبدو الشامات الشائعة صغيرة نسبيًا، ويبلغ قطرها أقل من 5 ملليمترات. حبة الخال الخلقية: تظهر الشامات الخلقية عند الولادة.عادة ما تكون هذه الشامات حميدة، إلا أن حجم الشامة الخلقية الكبيرة قد يشكل خطر الإصابة بسرطان الجلد. ووفقًا لإحدى الدراسات، فإن خطر الإصابة بسرطان الجلد يتراوح بين 10٪ إلى 15٪ لدى الأشخاص الذين يعانون من الشامات الخلقية الكبيرة جدًا. ومع ذلك، قد تختلف الأرقام من دراسة إلى أخرى.
  • حبة الخال الشاذة: يمكن أن تتطور الشامات اللانمطية في أي مكان على الجسم وعادة ما تظهر أكبر من أنواع الشامات الأخرى. كما يمكن أن يختلف لونها وملمسها، وعادة ما يكون لها حدود غير متساوية تتلاشى في الجلد المحيط. تحتوي هذه الشامات في اغلب الاحيان على ألوان متعددة مثل الوردي والأحمر والبني الداكن، ومن هنا أنصحك بقراءة مقالة حول ما الذي تعنيه البقع الحمراء على جسمك. ووفقًا لجمعية السرطان الأمريكية، قد تصبح بعض الشامات غير النمطية سرطانية. ونظرًا لأن الشامات غير النمطية قد تظهر بعض الخصائص المشابهة للورم السرطاني الميلاني، يجب زيارة طبيب الأمراض الجلدية للتأكد من عدم وجود مخاوف.
  • حبة الخال Spitz: هذا النوع النادر من الشامة يشبه إلى حد كبير سرطان الجلد، لكنه ليس سرطانيًا. يتطور عادةً عند الأطفال ذوي البشرة الفاتحة والشباب دون سن 20 عامًا. في بعض الأحيان، يجد الأطباء صعوبة في التمييز بين شامة Spitz وسرطان الجلد وقد يوصون بإزالتها كإجراء وقائي. تنمو بسرعة ويمكن أن تختلف في الحجم من ملليمتر إلى سنتيمتر.

هل تدلّ حبة الخال إلى سرطان الجلد؟

رغم أن معظم الشامات حميدة، إلا أنّه يجب على الأشخاص مراجعة الطبيب إذا لاحظوا وجود شامة جديدة أو تغييرات حديثة في الشامات الموجود، إذ هناك علامات لتفريق الشامة السرطانية من الحميدة قد لا يعرفها الى الطبيب. والى ذلك، تشمل علامات التحذير التي يجب البحث عنها في الشامة الموجودة ما يلي:

  • التغييرات في اللون أو الشكل أو الحجم
  • ألم في الشامة
  • نزيف في منطقة ظهور الشامة
  • عدم التماثل أي نصف الشامة يبدو مختلف عن النصف الآخر
  • حدود الشامة غير منتظمة أو خشنة أو ضبابية
  • اللون الشامة مزيج من ألوان مختلفة
  • قطر الدائرة أكبر من 6 مم
  • تتطور شكل الشامة أو حجمها أو لونها

وفي الختام، تعرفي الى المناطق الأكثر عرضة لسرطان الجلد حسب لون بشرتك!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟