هل تفضّل النساء الطعام على الرومانسية؟ سكنشف لك ذلك

النساء يفضلن الطعام على الحب | دراسة

تحتلّ المرأة حيّزاً مهمّاً من تفكير الرّجل... فهل العكس صحيح؟

بالاستناد إلى دراسة ذات صلة صدرت مؤخراً، فإنّ النساء، باعترافهنّ، يُفضّلن التّفكير بالطّعام والوجبات اللذيذة على التّفكير بالحبيب والرّومانسية خلال اليوم.

لماذا؟ وما الحقائق الأخرى التي كشفَت عنها الدراسة؟ إليكِ الإجابات المفصّلة في هذا المقال من "عائلتي"..

  • تؤكّد الدراسة أنّ حوالى 25% من النساء يُفكّرن بالطعام ويتخيّلن وجبات ووصفات مشهيّة كلّ نصف ساعة تقريباً، فيما لا تتعدّى نسبة النساء اللواتي يفكّرن بالحب والعلاقة الرومانسية الـ10%. وبالتالي، لا يتسنّى للنساء اللواتي يُفكّرن كثيراً بالطعام، الوقت الكافي للتفكير بالرجال عموماً والحبيب خصوصاً. هل تفاجأتِ؟
  • بالنسبة إلى النّساء المرتبطات، قد يكون سبب هذا الجموح "الغذائي" في التفكير لكونهنّ لا يرتحنَ للأكل تحت أنظار الشريك، ولكونهنّ يشعرنَ دائماً بالحاجة الماسة لاتباع نظام غذائي "مشدد" وحرمان أنفسهنّ من الوجبات الخفيفة، مع أنها قد لا تكون هذه هي الحال دائماً!!
  • ومردّ ذلك، بحسب العلماء المُشرفين على الدّراسة، إلى اعتبارات المجتمع عموماً والرجل خصوصاً وحتى الوسائل الإعلامية التي تروّج لشكل الجسم المثالي وتُرسّخ في لاوعي المرأة عادات غذائية معيّنة. والنتيجة: ازدياد وتيرة تفكيرها في كلّ ما هو شهيّ وطيّب وتفضيلها قطعة شوكولاتة على قبلة (كما هي حال 70% من النساء اللواتي شملتهنّ الدراسة).

وأنتِ، ماذا تُفضّلين؟ الطعام أم الحبّ؟ شاركينا إجابتكِ في خانة التعليقات.

اقرأي أيضاً: أفكار رومانسية تُجدّد العلاقة الزوجيّة!



إختبار الشخصية

اختبار: من المسيطر في علاقتكما، أنتِ أم زوجك؟ ‎‎