هل تعرفين ما هو المعدل الطبيعي للجماع

المعدل الطبيعي للجماع

تشكل العلاقة الحميمة جزءا اساسيا من حياة المتزوجين، ولكن ما هو برأيك سيدتي المعدل الطبيعي للجماع؟ ومتى يعتبر عدد الجماع إفراطا؟ تابعي قراءة هذا المقال لنتعرف سويا على الجواب لهذه الاسئلة وأكثر.

المعدل الطبيعي للجماع:

في حين ان عدد مرات الجماع لا يمكن تحديدها برقم ثابت، اذ يختلف هذا الامر من زوجين الى آخرين، ولكن لقد حدد العديد من المختصون في العلاقات الزوجة مرتين يوميا كمعدل طبيعي للجماع في اليوم الواحد، على ان يكون هذا الامر للمتزوجين حديثا، ليستقران بعد فترة من الوقت على المرتين في الاسبوع الواحد.

فإذا كان عدد مرات ممارسة العلاقة الحميمة أقل من مرتين في الأسبوع وخاصة للمتزوجين حديثا، يصنف هذا الوضع على أنه إقلال في الجماع. اما اذا مارس الزوجين الجماع لأكثر من مرتين في اليوم، فيعتبر هذا إفراطا في العلاقة التي من شأنها احيانا ان تسبب المشاكل الزوجية في وقت لاحق.

الفوائد الصحية للجماع:

في حين يعتبر الجماع فعل طبيعي بين الزوجين، هل فكرت سيدتي من قبل بفوائد العلاقة الحميمة وعائداتها على الصحة الجسدية والنفسية؟ اليك في ما يلي أبرز فوائد الجماع:

  • تعزيز عملية حرق الدهون وخسارة الوزن
  • الحد من اعراض الاكتئاب وتعزيز الشعور بالسعادة
  • الحفاظ على معدل ضغط الدم ضمن الحدود الطبيعية
  • تقوية عضلات القلب والتخفيف من مخاطر امراض القلب والشرايين
  • تسكين الجسم من الآلام والتشنجات
  • تقوية الجهاز المناعي للجسم
  • التخفيف من فرص الاصابة بالعديد من انواع السرطانات
  • زيادة الثقة بالنفس

أخيرا، وبعد ان تعرفنا على المعدل الطبيعي للدماع، ما هو برأيك سيدتي الجماع يؤثر على الحمل؟



إختبار الشخصية

أي قارة أنتِ في الفراش؟