rouba.y.hachem rouba.y.hachem 16-06-2014

عندما تتناولين السكريات أو النشويات ترتفع مستويات الأنسولين في الدم ما يمكن أن يؤدي إلى تخزين جسمك للدهون وبالتالي صعوبة في إنقاص الوزن الزائد. وإن جمعت ما سبق مع نقص في معدن الكروم تأكّدي من أنّك قد تكونين معرّضة لزيادة الوزن، السمنة، ومرض السكري. إذ يساهم هذا المعدن في المحافظة على معدل صحي للأنسولين في الجسم والمساعدة في خسارة الوزن. على الرغم من أهميته إلّا أنّه عادة ما يتمّ تجاهل معدن الكروم. ما هي فوائده؟ يساعد في المحافظة على صحة القلب والشرايين، التقليل من الرغبة الشديدة لتناول الطعام، وتجنّب زيادة الوزن المرتبطة بتقلّبات معدل السكر في الدم. كما يلعب الكروم دوراً هاماً في تزويد أجسامنا بالطاقة. لذا من المؤكّد أنّك لن تعترضي على خسارة الوزن والتمتع بالطاقة والحيوية!

ias

اخسري الوزن من دون حرمان!

كيف تشكّين في أنّك تعانين من نقص الكروم؟ في حين أنّ الوزن الزائد أو البدانة قد يشيران إلى نقص في هذا المعدن إلّا أنّ بعض الأعراض الأخرى قد تترافق مع ذلك ومنها:

* الرغبة الشديدة في تناول السكريات والنشويات.

* مرض السكري أو نقص السكر في الدم، أو ارتفاع أو انخفاض مزمن للسكر في الدم.

* صعوبة في هضم السكر.

* مقاومة الجسم للأنسولين.

* ارتفاع في مستويات الكوليسترول والتريغليسيريد.

والجدير ذكره أيضاً أنّه من الممكن أن يعاني الشخص من نقص في الكروم من دون ظهور أية أعراض.

امنعي جسمك من استعادة الوزن الذي خسرته!

وأخيراً، إن كنت تتساءلين عن مصادر الكروم فإليك الجواب! يمكن أن تحصلي على معدن الكروم من خلال تناول الحبوب الكاملة، الخس، البصل، الفاصوليا، البقوليات، والطماطم الناضجة. كما يمكنك تزويد جسمك بهذا المعدن من خلال تناول المكمّلات إلّا أنّ القرار في ذلك يعود لطبيبك.

الصحة الغذاء الصحي الغذاء والرشاقة رشاقة وريجيم

مقالات ذات صلة

تابعينا على