الحمل والحوت: علاقة تبادلية بامتياز!

نسبة التوافق بين الحمل والحوت

عندما يجتمع الحمل والحوت في علاقة حب، الارجح ان تكون جميلة ومميزة. فالحمل، برج قوي ولا يتردد في المضي قدما لتحقيق أهدافه. اما برج الحوت الحالم، فيتميز بالهدوء والتركيز على الذات. تابعي عائلتي في هذا الموضوع لتكتشفي نسبة التوافق بين الحمل والحوت، وفي ما اذا كان يندرجان ضمن لائحة توافق الابراج فى الزواج التي سبق ان كشفناها لك

الايجابية تسيطر على علاقة الحمل والحوت

في الظاهر، قد تبدو علاقة البرجين غير ملائمة، ولكن عندما يطرق الحب الحقيقي بابهما، سيكون الواحد منهما مكملا لحاجات الآخر. وبرج الحوت، حدسي بامتياز، وعلى الحمل ان يحرص على رد المعروف له بعدم اعتباره شريكا أنانيا.

في الإجمال، يتميز الحمل في كونه قائداً وصاحب الكثير من المبادرات. وحين يجد شخصا جذابا، يسعى للحصول عليه. وإذا كان هذا الشخص ينتمي إلى برج الحوت اللطيف بطبيعته، يميل الحمل إلى لعب دور الحامي والشريك الذي يوفر الحماية والملجأ لشريكه.

ومن جهته، يتمتع برج الحوت بروحٍ معطاء وعطوفة، وبقدرةٍ هائلة على التضحية كليا للشريك. لكن، ان لم يحصل على شيء في مقابل تضحياته، فقد تقع المشاكل. بيد أنّ عمق فهم الحوت للحمل وطريقة تفكيره لا بد وأن يخفف من حدة هذه المشاكل.

والحوت، برج مائي فيما الحمل برج ناري. وهذا التناقض بين العاملين كان ليؤدي الى مشاكل لولا قدرة الحوت على حث برج الحمل على الاسترخاء والاصغاء للآخرين وأخذ مشاعرهم بين الاعتبار من جهة، وقدرة الحمل على تعليم الحوت كيفية الخروج من قوقعته والمبادرة إلى تحقيق أحلامه والقيام بمغامرات قد تؤتي ثماراً على المدى الطويل، من جهة أخرى.

باختصار، اذا كانت العلاقة بين الأسد والقوس عشق وشغف، فان العلاقة بين الحمل والحوت هي تبادلية إيجابية من دون منازع!

للمزيد:اكتشفي الأبراج التي تنسجم مع بعضعها في العلاقة الحميمة!