ينتظرك حتى تدخلي او تخرجي المصعد قبله؟ لا تسري فهذا ما يجب أن يقوم به!

التصرف الخاطئ الذي يقوم به الرجل اثناء دخوله مع زوجته المصعد

للتواجد في مجتمع وبين مجموعة من الناس، على الفرد التقيد بإتيكيت وقواعد سلوكية معينة تقيه من الإساءات والهفوات التي قد تلطخ صورته في المجتمع الذي يتواجد فيه وهذا أمر نعلمه جميعنا.

وللتصرف مع الجنس الآخر على كلا الرجل والمرأة التقيد ببعض قواعد اللياقة لكن أحيانًا قد نقوم ببعض الأساليب الخاطئة ظننًا منا أنها صحيحة لكنها تكون بعكس ذلك.

اليوم سنلقي الضوء على أحد هذه الأساليب والتي يتبعها الرجل على وجه الخصوص باعتقاده أنها من أصول اللياقة وهي انتظارك للدخول قبله الى المصعد والخروج منه قبله كذلك. وبعد أن تعرفت معنا على سبب وجود المرايا في المصعد اليك الخطأ الذي يقوم به الرجال عادة فيه.

أولًا يجب أن تعلمي أنّ قاعدة "السيدات أولا" لا تطبق في المصاعد، فالأولوية للأقرب من الباب في الخروج والصعود. تجري العادة أنه إن صادف وجود امرأة تريد دخول المصعد، فإن الذوق السليم يقتضي السماح لها بالدخول أولاً إن كانت قريبة من الباب، وكذلك هي الحال بالنسبة إلى الشخص المسن، كمظهر من مظاهر الاحترام للذات وللآخر.

قاعدة "السيدات أولا" لا تطبق في المصاعد، فالأولوية للأقرب من الباب في الخروج والصعود.

لكن هذا الإعتقاد الذي يقضي بالسماح الى المرأة بالدخول أولًا خاطئ اذ بحسب خبراء الإتيكيت فالمصاعد بشكل عام تعدّ خطرة وبالتالي يتعيّن على الرجل الدخول قبل المرأة تحسّبًا لأي طارئ قد يحدث في داخله اما في ما يتعلق بالخروج من المصعد فالشخص الأقرب الى الباب هو الذي يجب أن يخرج أولًا.

إقرأي أيضًا: 6 قواعد اتيكيت احرصي أن تعلميها لطفلك وهو في سنّ صغيرة!