الغذاء المناسب لأسنانكِ الحساسة في رمضان!

حساسية الأسنان هو المصطلح الشائع لحساسية الأسنان المفرطة أو حساسية العنق أو الأسنان الحساسة، ويُعرّف على أنه حالة الألم الموقت التي تُصيب الأسنان جراء انكشاف جذورها لأسبابٍ عديدة، منها تآكل المينا وانحسار اللثة.

فإن تشعرين سيّدتي ببعض الألم والوخز في أسنانكِ كلّما تناولتِ الحلويات والمشروبات الحامضية والأطباق الساخنة والباردة، هذا يعني بأنّ أسنانكِ حساسة ولا بدّ من إيلائها عنايةً خاصة.

افضل الاطعمة لتخفيف حساسية الاسنان

فيما يلي لائحة بالأطعمة التي يُمكن أن تستهلكيها في أيّ وقت وتُساعدكِ في التعامل مع حساسيتكِ والتخفيف من حدّتها:

  • الأطعمة الغنية بالألياف مثال الفاكهة الطازجة والفاكهة المجفّفة وبعض أنواع الخضار كالفاصولياء والملفوف والبازلاء، نظراً إلى قدرتها على تحفيز الإفرازات اللعابية التي تلعب دوراً في توفير حماية معدنية للأسنان ضد الحساسية.
  • المصادر الغذائية الغنية بالكالسيوم كالحليب والجبنة، كونها تُساعد في إعادة بناء مينا الأسنان وتقوية العظام القائمة حولها، من خلال قدرتها على تخفيف نسبة الحموضة في الفم.
  • البيض الذي يُسهم بدرجةٍ أولى في عمليّة تمعدن الأسنان والحؤول دون ارتفاع مستوى الحموضة في الفم بفضل ما يحتوي عليه من بروتين وكالسيوم وفيتامين أ وفيتامين د.
  • الماء الذي يُساعد في إزالة الجير الذي يعلق بالأسنان ويُسبّب لها الألم والحساسية.
  • مصادر حامض الأوكزاليك كالسبانخ والتفاح الأخضر والسلق والكاكاو، التي تُساعد في غسل الأسنان وتقوية اللثة.
  • الأطعمة الطرية والمطهوّة بشكلٍ جيد، التي يسهل مضغها ولا تضع ضغوطاً إضافية على مينا الأسنان.

فضلاً عن استهلاك هذه المجموعة من المأكولات، إحرصي على تنظيف أسنانكِ مرّتين في اليوم على الأقل بواسطة فرشاة ناعمة ومعجون خاص بالأسنان الحسّاسة من منتجات عالية الجودة ومُصادق عليها من قبل أطباء الأسنان.

اقرأي أيضاً: كيف تعتنين بصحة فمكِ خلال شهر رمضان؟



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!