ما هي أعراض تسقيط الحمل؟

اعراض تسقيط الحمل

تضطر المرأة الحامل أحيانًا الى إجراء عملية الإجهاض لأسباب عديدة ومتنوعة. يحدث الإجهاض بنسبة لا بأس بها لدى النساء، نتيجة حدوث اختلال في الجينات الوراثية أو بسبب الأمراض الموجودة عند الأم كمرض السكري. لكن تتعدد كثيرًا الأعراض التي يمكنها أن تدل الى إمكان حصول الإجهاض. فاكتشفي مع "عائلتي" ما هي أعراض تسقيط الحمل أو الإجهاض المبكر.

غالبًا ما تكون التشنجات من أعراض الإجهاض المبكر. فتشعر المرأة بتشنجات في أسفل البطن والظهر. ففي حال زاد هذا الألم، قد تكون من علامات الإجهاض المبكر.

للمزيد: ما هي طرق الاجهاض المنزلي؟

كما قد تلاحظ المرأة وجود بقع دم خفيفة وسائل أحمر كثيف. فيعتبر بقع الدم من أعراض الإجهاض الأكثر شيوعًا.

إضافةً إلى ذلك، قد تلاحظ المرأة وجود إفرازات غير طبيعية مثل بقع دم ونزيف وسوائل ذات رائحة كريهة يترافق عادةً مع حساسية المهبل. ففي هذه الحالة، على الحامل استشارة الطبيب المعالج في أقرب وقت ممكن لكي تخضع للفحوصات اللازمة كافة.

وقد تشعر المرأة أيضاً بغياب أعراض الحمل بعد أسابيع من الشعور بالغثيان والتقيؤ. فغالبًا ما تعتبر النساء هذا العارض كعلامة جيدة. لكن الجدير بالذكر أنه في بعض الأحيان قد يكون عارض من أعراض الإجهاض.

للمزيد: مسبّبات الإجهاض عند المرأة الحامل

أخيرًا، تخشى النساء عادة من حصول إجهاض وكثيراً ما تقوم بتكرار اختبار الحمل. فتنصح المرأة باستشارة طبيبها المعالج في أقرب وقت ممكن في حال حصلت على نتيجة سلبية بعد أيام قليلة من حصولها على نتيجة إيجابية.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ حامل بتوأم؟