عبير.عقيقي عبير.عقيقي 03-01-2022

يسأل المصاب بمرض الكولسترول عن اضرار حبوب الكولسترول والاعراض الجانبية التي قد تنتج عن تناولها، لذا يكشف موقع عائلتي من خلال هذه المقالة عن كافة المعلومات.

ias

إذا كنت تتناولين دواءً لخفض نسبة الكوليسترول لديك، فقد تشعرين أحيانًا ببعض العوارض الجانبية، كما كل أنواع الأدوية. وفي الواقع، تختفي هذه العوارض بعد تناول الدواء لفترة من الوقت، ومع ذلك، يمكن أن يكون بعضها مزعج.

أخبري طبيبك بما تشعرين به نتيجة تناول دواء الكولسترول. في كثير من الأحيان، هناك طرق يمكنك من خلالها التعامل مع هذه الآثار الجانبية والحصول على المساعدة التي تحتاجينها لخفض الكولسترول.

وفي هذه المقالة، نعالج الآثار الجانبية لحبوب الكولسترول وطرق السيطرة عليها.

أضرار حبوب الكولسترول

تشمل الآثار الجانبية الشائعة لأدوية الكوليسترول ما يلي:

  • الإسهال
  • الإمساك
  • الغثيان
  • تقلصات المعدة
  • وجع العضلات أو ألمها أو ضعفها
  • التقيؤ
  • ألم في الرأس
  • الدوران
  • النعاس
  • الإعياء
  • مشاكل النوم
  • طفح جلدي أو احمرار الجلد

عوارض جانبية أكثر خطورة

العقاقير المخفضة للكولسترول هي واحدة من أكثر العقاقير التي يتم وصفها في الولايات المتحدة ومن المعروف أنها تقلل من خطر إصابة الشخص بالسكتة الدماغية والنوبات القلبية.

نادرًا ما تسبب العقاقير المخفضة للكولسترول آثارًا جانبية خطيرة مثل:

  • تلف العضلات
  • تلف الكبد
  • البول داكن اللون
  • التهابات المسالك البولية
  • زيادة نسبة السكر في الدم أو داء السكري من النوع 2
  • فقدان الذاكرة أو الارتباك

طرق التعامل مع الآثار الجانبية

لا تتوقفي عن تناول أدوية الكولسترول حتى لو لم تجعلك تشعرين بتحسن. بدلًا من ذلك، تحدثي إلى طبيبك. وإلى ذلك، هناك عدة طرق يمكن أن تساعدك على الشعور بالتحسن:

  • خذي استراحة قصيرة: إذا كنت تعانين من آلام في العضلات، فقد يخبرك طبيبك بالتوقف عن تناول الدواء لفترة قصيرة ثم البدء مرة أخرى في غضون شهر. يمكن أن يوضح هذا الوقت ما إذا كان الدواء الخاص بك يسبب الألم أو إذا كان بسبب مشكلة أخرى.
  • تحققي من الأدوية الأخرى الخاصة بك: إذا كنت تتناولين أدوية الكولسترول وأدوية أخرى، فقد تكونين أكثر عرضة للإصابة بآثار جانبية. أخبري طبيبك عن كل ما تتناولينه، بما في ذلك الأدوية الموصوفة، الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية والمكملات الغذائية.
  • احصلي على جرعة أقل: قد يحاول طبيبك تقليل كمية الأدوية التي تتناولينها. قد تتمكنين أيضًا من تناول حبوب منع الحمل كل يومين بدلًا من تناولها يوميًا.
  • تبديل العلاجات: إذا كان من الصعب التعامل مع الآثار الجانبية الخاصة بك، فقد تتمكنين من تجربة حبوب مختلفة لعلاج الكولسترول، والتي تقلل من احتمالية التعرّض لآلام في العضلات.

وأخيرًا، إقرأي أيضًا عن عوارض الكولسترول النفسية غير شائعة ولكنها خطيرة!

الصحة الصحة الشخصية الكولسترول

مقالات ذات صلة

تابعينا على