ما هي اضرار الاستحمام في الماء البارد في الشتاء؟

اضرار الاستحمام بالماء البارد في الشتاء

هناك العديد من الأشخاص الذين يحبون الاستحمام في الماء البارد صيفا شتاء، ولكن يحذر الكثير من الاخصائيين من هذا الأمر، تعرفي مع عائلتي على اضرار الاستحمام بالماء البارد في الشتاء.

يعتبر الحمام البارد في الشتاء مضرا بشكل أساسي للسببين التاليين:

  • تعرض الشخص لنزلات البرد، الحمى والتهاب الشعب الهوائية اذا تأخر في تجفيف جسمه وشعره وتدفئة نفسه
  • الشعور بضيق التنفس والقشعريرة بسبب البرد الزائد مما يؤدي في حالات نادرة الى توقف القلب، خاصة اذا كان الفرد يعاني من مشاكل مزمنة في القلب

فوائد الاستحمام في الماء البارد:

بالرغم من اضراره المتعددة، للحمام البارد فوائد عدة، أهمها:

  • الحد من التوتر: إن الوقوف تحت المياه الباردة بدون الخوف من الشعور بالبرد يمكن أن يساعد في تعزيز قدرة الفرد على تحمل التوتر.
  • تعزيز يقظة الجسم: أخذ دش بارد في الصباح يجعل الإنسان يتنفس بشكل عميق ليستجيب للصدمة. هذا التنفس السريع يحفز دفء الجسم عبر زيادة الاستهلاك الأوكسجيني بشكل عام. وبالتالي ، فإن معدل ضربات القلب لدى الانسان سيزيد بدوره، مما يسرع الدورة الدموية في الجسم بأكمله. هذا الأمر يعطي للفرد جرعة طبيعية من الطاقة تكفيه النهار بطوله تغنيه عن شرب قهوته الصباحية.
  • تجديد الجلد وتقوية الشعر: عندما يأتي الأمر للشعر والجلد، فإن أكثر الطرق الطبيعية للحفاظ على لمعانهما وجمالهما هي عبر الاستحمام البارد. فالماء الساخن يساهم في تجريد الجلد من الزيوت الطبيعية التي يفرزها ما يؤدي الى جفافه وتقشره.
  • تحفيز خسارة الوزن: يمكن أن يساعد الاستحمام البارد في إنقاص الوزن بطريقة غير متوقعة، إذ يتم تنشيط عملية حرق الدهون عند تعرض الجسم للبرد الشديد. من هنا، أتت فكرة حرق وتذويب الدهون من خلال التبريد التي يعتمدها أخصائيو التجميل اليوم.

اذا نكتشف ان الاستحمام البارد يتمتع بفوائد عدة واضرار مختلفة، وما زالت الدراسات اليوم تحاول تحديد درجة حرارة المياه المثالية للاستحمام، ولكن يمكنك سيدتي ان تحاولي الاستحمام بالماء البارد بين الحين والآخر للاستفادة من المزايا التي سبق وعددناها.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!