إحصلي على أنف أصغر مع الزنجبيل!

إحصلي على أنف أصغر مع الزنجبيل!

لكلّ منّا عيب جسديّ ما نراه في أنفسنا ونتمنّى تغييره، ولو قامت إحدى شركات الإحصاء بإستفتاء نسائي حول هذا الموضوع، لوجدت أنّ من أكثر الشكاوى شيوعاً: "أنفي لا يعجبني". نعم عزيزتي، حالكِ حال الكثيرات من النساء حول العالم... ولكن، إن كنتِ تشتكين من هذه المشكلة وتخافين من الخضوع لعمليّات التجميل، أو إن سئمت من إخفاء هذا العيب بالمكياج، نحمل لكِ خبراً سارّاً! إذ بإمكانكِ تصغير أنفكِ طبيعيّاَ... كيف؟ إجابتكِ هي الزنجبيل. تجدر الإشارة إلى أنّ هذه الطريقة لا تغيّر في معالم الأنف الأساسيّة مثل الجزء الغضروفي من الأنف والعظام، بل تعمل على فقط إزالة الشحوم التي تجعل من الأنف كبيراً وعريضاً. ولعلّكِ سمعتِ كثيراً في الآونة الأخيرة عن فوائد الزنجبيل في التنحيف وعن كثرة إستعماله في الأدوية التي تعدكِ بخسارة الكيلوغرامات والكيلوغرامات من الشحوم، فلمَ لا نستعمله لتنحيف الأنف أيضاً؟!

للمزيد: ما هي أبرز منافع الزنجبيل الصحية؟

كلّ ما عليكِ فعله هو طحن القليل من الزنجبيل أو شراء مسحوق جاهز من السوق، ومزج كميّة كافية لتغطية أنفكِ مع بضع قطرات من الماء الدافئ حتّى يتكوّن لديكِ ما يشبه المعجون. طبّقي الخليط على أنفكِ قبل النوم ولكن في فترة لا تتجاوز الـ15 دقيقة، كما ركّزي فقط على المنطقة التي تريدين تصغيرها أو تنحيفها. من الطبيعي أن تشعري بحريق كبير لحظة تطبيق الخليط، ولكن إن إستمرّ هذا الحريق وتصاعدت وتيرته، إغسليه في الحال لأنّ تركه في حال كانت لديكِ حساسيّة منه قد يسبب تهيجاً في بشرتك ويجعل أنفك يتورّم ويبدو أكبر بدلاً من الأثر المعاكس المرغوب. كرّري العمليّة مساءاً بوتيرة يوميّة، وستلحظين النتيجة الفعاّلة بعد أسبوعين على الأكثر! هل سبق وجرّبت هذه الطريقة، أو أنكِ تملكين خلطة أخرى فعّالة ومجرّبة؟ شاركينا رأيكِ!

للمزيد: عملية تجميل الأنف الأكثر انتشارا!



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟