أغرب تقليد للعائلة الملكية متعلق بالولادة فهل ستخضع كيت له في ولادتها الثالثة؟

أغرب تقليد للعائلة الملكية البريطانية

لطالما كانت حياة أفراد العائلة الملكية مادة دسمة تتناقلها الوسائل الإعلامية العالمية منذ عقود ولطلما تتبع رواد مواقع التواصل الإجتماعي أخبار أفراد العائلة البريطانية الأشهر على الإطلاق بدءًا من الملكة اليزابيت، مرورًا بالأميرة الراحلة ديانا والتي شغلت العالم مؤخرًا بعد عودتها بشريط مصور يروي قصتها.

وختامًا مع كيت ميدلتون التي تنتظر مولودها الثالث من الأمير وليام دون أن ننسى طبعًا خطوبة الأمير هاري بميغان ماركل في الساعات الأخيرة والتي لا يزال الجميع يتحدث عنها حتى الساعة. قواعد العائلة الملكية الغريبة ليست بالموضوع الجديد فقد استعرضنا سابقًا بعضًا منها ولكن اليوم سنتطرق الى إحدى العادات المفاجئة كذلك الأمر والتي ستستغربين وجودها حتى اليوم بين أفراد العائلة الملكية.

على مدار سنوات طويلة كانت ولادة نساء العائلة الملكية تتم في المنزل، فالملكة إليزابيث الثانية ولدت في بيت ملكي خاص في لندن، وبدورها أنجبت أولادها الذكور في قصر باكينغهام، وابنتها آن في منزل خاص بالعائلة المالكة.

لكن الأمور لم تبقى على هذه الحال فقد كسر الأمير تشارلز والأميرة ديانا هذا التقليد، عندما ولدت ديانا الأميرين وليام وهاري في مستشفى سانت ماري، وكذلك فعلت كيت ميدلتون التي أنجبت طفليها في المستشفى نفسه.

ومن أغرب التقاليد الملكية هي عدم السماح للأب في السابق بالتواجد في غرفة الولادة وحضور المخاض بحيث كان يتقصر الحضور على النساء الا أن الأمور قد تبدلت بعد ولادة الأمير شارلز التي انكسر معه هذا التقليد.

إقرأي أيضًا: لماذا يمنع أفراد العائلة الملكية البريطانية من لعب المونوبولي؟



أبراج

برج الثور
ينصحك الفلك في مطلع هذا الأسبوع بالإبتعاد عن المزاجية وعدك صب غضبك بمن حولك ل ...
أبراج