ما هي أضرار البروفين للحامل؟

أضرار البروفين للحامل

من الطبيعي ان تتساءل المراة عن الامور التي يجب ان تتناولها والامور التي يجب ان تتفاداها خلال فترة الحمل. فعلى المرأة التأكد بدقة من انها لا تتناول شيئا قد يؤثر سلبا على صحتها وصحة الجنين معا. لذلك، غالبا ما تنصح المرأة باستشارة طبيبها المعالج وخصوصا قبل تناول أي دواء ومنه البروفين. فما هي اضرار تناول الحامل حبوب البروفين؟ تابعينا في هذا النص لتكتشفي ما هي أضرار البروفين للحامل.

مخاطر ليست في الحسبان!

غالبا ما ينصح معظم الأطباء بعدم تناول حبوب البروفين خلال فترة الحمل وخصوصا خلال الفصل الثالث من الحمل وما يرافقه من تغيّرات. فقد يؤثر هذا الدواء كثيرا على صحة الحامل والجنين معا لانه قد يسبب ضررا على قلب الجنين او تلف الرئتين، الامر الذي قد يؤدي إلى موت الجنين. كما قد يؤدي هذا الدواء إلى انخفاص مستوى السائل الأمنيوسي لدى الحامل.

إضافةً إلى ذلك، فإن تناول هذا الدواء قد يؤدي إلى تأخر او تمديد فترة الحمل. وتشير بعض الدراسات إلى ان تناول هذا الدواء خلال الفصل الأول من الحمل قد يؤدي إلى ولادة الجنين بعيوب خلقية أما بعضها الآخر فتنصح المرأة بعدم تناول هذا الدواء في حال كانت تحاول أن تحمل بما أنه قد يؤدي إلى الإجهاض الذي سبق ان استعرضنا لك اعراضه.

في هذا السياق، يقلل هذا الدواء من انتاج الجسم مادة البروستاغلاندين اللازمة من اجل التبويض وتطور الجنين في الرحم. لكن الجدير بالذكر أن هذا الدواء لا يتسبب بأي مشكلة في حال تناولت جرعة صغيرة منه ولكن ععليك عدم الإستمرار بتناوله وايقافه فورا ما ان تحملي.

أخيرا، تتعدد كثيرا الأدوية التي يمكنها أن تحل مكان البروفين. لذلك، تنصح المرأة الحامل دائما باستشارة طبيبها قبل تناول أي دواء خلال فترة الحمل منعا لمشاكل لاحقة.

للمزيد: ما هي أضرار البيبسي للحامل؟



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟