7 حقائق تجهلينها عن تربية التوأم

7 حقائق تجهلينها عن تربية التوأم

هل اقترب موعد الولادة وبدأت تتوجسين حول الطريقة الأمثل لتربية التوأم الذي تنتظرينه؟ إليك في ما يلي 7 حقائق تساعدك على القيام بهذه المهمة:

(تعرّفي إلى بعض الأسرار التي ستساعدك على تربية طفل واعٍ وذكي)

* من المستحسن أن تضعي جدولاً زمنياً واحداً لمواعيد نوم طفليك ورضاعتهما. فهذا الأمر سيوفّر عليك الشعور بالجهد والتوتر.

* يمكنك إرضاع الطفلين في الوقت نفسه، إذا ما نسّقتِ بينهما بشكل جيد وتحلّيتِ بالصبر والروية.

* من الممكن أن تستخدمي سريراً واحداً للطفلين لاسيما خلال الأشهر الأولى، أي قبل أن يبدأا بالزحف والحراك.

* يُرجّح إلى حد كبير أن يعاني التوأم من مشاكل في التنفس جراء الاحتمالات الكبيرة لولادتهما قبل الأوان بوزنٍ ما دون المعدل الطبيعي وبجهازٍ تنفسي غير كامل.

* يتشارك التوأم كل شيء بما في ذلك الجراثيم، أي أنّ ما يصيب أحدهما لا بد وأن يصيب الآخر لا محالة. ما عليك سوى مداراتهما!

* صحيح أنّ التوأم متشابهان ولكنهما في الحقيقة كائنان مختلفان. وعليه، ننصحك بالفصل بينهما في بعض الأحيان تفادياً لاتكال أحدهما على الآخر.

* تسهل تربية التوأم مع مرور الوقت، ذلك أنّ نوم التوأم يتحسن بعد عمر السنتين كما أنّ أحدهما موجود لتسلية الآخر وتمضية الوقت معه. فلا سبب وجيه للملل والتشكي!

(اقرأي أيضاً عن كيفية تعزيز فرصك للحمل بتوأم)



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟