هل الواقي الذكري يسبب الحساسية المهبلية؟

هل الواقي الذكري يسبب الحساسية المهبلية؟

يعتبر الواقي الذكري من الوسائل العازلة لمنع الحمل، حيث يعمل كحاجز يمنع وصول الحيوانات المنوية إلى المهبل أثناء الاتصال الجنسي، وبالتالي لا يحدث التقاء للحيوان المنوي بالبويضة ولا يحدث حمل. كذلك يحمي الواقي الذكري من الإصابة بالأمراض المنقولة جنسيا Sexually Transmitted Diseases، فهل لديه أضرار؟

بالرغم من ان استخدام الواقي الذكري يقلل من مخاطر الإصابة بالأمراض التي تنتقل عن طريق الاتصال الجنسي، إذا تم استخدامه بطريقة صحيحة، إلا أنه قد يؤدي الى الاصابة بالتهابات المهبل، وقد يحدث تهيج جلدي أو حساسية عند البعض من المواد الكيميائية المصنع منها، ومن الامور الأخرى التي تسبب الحساسية المهبلية، الصابون والعطور والدوش المهبلي. أما عوارض الحساسية المهبلية، فهي الاحمرار في منطقة الأعضاء التناسلية، وقد يمتد الى أعلى الفخذين، بالترافق مع رغبة شديدة في الحك، ويزداد الوضع سوءاً كلما قامت المرأة بالهرش. ولتفادي هذه المشكلة:

* تجنّبي استخدام الفوط المعطرة.

* ارتدي سراويل داخلية مصنوعة من مواد طبيعية (قطن، حرير) .

* تجنّبي ارتداء السراويل الضيقة.

* اغسلي المنطقة التناسلية بإستمرار لتفادي جفافها.

* إستبدلي ملابسك الداخلية مرتين في اليوم كحد أدنى.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!