هذه الأطعمة محظورة عالمياً فلمَ لا زلنا نتناولها؟

اكل سريع سام | صور أكل ممنوع عالمياً

أيّد كلّ من الاتحاد الأوروبي، الصين وبعض الدول الأخرى منع استخدام بعض الأطعمة المصنّعة والمواد الكيميائية التي ثبت أنّها تتسبّب بمشاكل صحية عديدة عند استهلاكها. ولا تظنّي بأنّك بمنأى عمّا سنطرحه في هذا المقال، فالأطعمة المحظورة التي سنتكلّم عنها لا بدّ من أنّك قد تناولتها مرّات عديدة خلال الأيام الماضية. هل تعلمين ما هي هذه المواد الغذائية؟

هذه الأطعمة محظورة عالمياً فلمَ لا زلنا نتناولها؟

مشروبات الطاقة السامة: للحفاظ على النكهة، تحتوي بعض أنواع مشروبات الطاقة على الزيت النباتي البروميني وهي مادة كيميائية سامة تحتوي على البروم وتستخدم كمادة مضادة لاشتعال الحرائق. أمّا الأضرار التي قد تتسبّب بها للجسم فهي مشاكل في عمل الغدة الدرقية، ضرر للأعضاء الداخلية، تشوّهات خلقية، مشاكل في النمو، فقدان السمع، والسرطان.

هذه الأطعمة محظورة عالمياً فلمَ لا زلنا نتناولها؟

قطران الفحم والتلوين الاصطناعي: الملوّنات الإصطناعية مثل تلك المعروفة بـ "الاحمر 40" و "الاصفر 5" يتمّ تحضيرها من قطران الفحم والبترول، ويمكننا إيجادها في معظم المأكولات التي نتناولها مثل السكريات وبعض أنواع المعكرونة والأجبان. أمّا الأضرار التي قد تتسبّب بها للجسم فهي سرطان المخ، ضرر في الأعصاب، وفرط الحركة عند الأطفال.

هذه الأطعمة محظورة عالمياً فلمَ لا زلنا نتناولها؟

الطحين أو الدقيق المبيّض: على الرغم من أنّ معظم أنواع الدقيق التي نستخدمها قد تكون مناسبة للإستهلاك إلّا أنّ بعضها قد تمّ إضافة مادة تعرف بـ"azodicarbonamide" إليه لتسريع عملية تبييضه. ويمكن إيجاد هذه المادة في الخبز، المعجّنات، والحلويات المحضّرة من الطحين المبيّض. أمّا الأضرار التي قد تتسبّب بها للجسم فهي تحفيز أزمات الربو.

هذه الأطعمة محظورة عالمياً فلمَ لا زلنا نتناولها؟

مادة الـCarrageenan: تستخدم هذه المادة لزيادة لزوجة وتماسك منتجات الألبان المصنّعة ومنها بعض أنواع حليب الأطفال. وقد وجد أنها تسبّب إلتهاب المعدة والأمعاء ما يمكن أن يكون خطيراً على الأطفال.

هذه الأطعمة محظورة عالمياً فلمَ لا زلنا نتناولها؟

رقائق البطاطس الخالية من الدهون: هل تظنّين أنّ رقائق البطاطا المصنّفة ضمن خانة "لايت" هي أفضل من الأصناف الأخرى لتأمين سلامة صحتك؟ إنّ هذا المعتقد خاطئ فهي غالباً ما تحتوي على مادة "Olestra" التي تُستخدم كبديل للدهون، ومن أضرارها التسبّب بالإسهال ونقص الفيتامينات في الجسم.

إقرأي الملصق الغذائي قبل شراء أي من الأطعمة المصنّعة لتتمكّني من حماية نفسك وحماية عائلتك من الأمراض الخطيرة.

إقرأي أيضاً: الميكروويف لا يناسب كافة الأطعمة

إحمي المسنّ من اعراض التسمم الغذائي!



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟