5 نساء متزوجات يكشفن عما يتطلعن إليه في الشريك لو كن سيخترنه اليوم

معايير اختيار الشريك المناسب بحسب نساء متزوجات

عندما يتعلق الأمر باختيار الشريك المناسب، هناك مجموعة من الأمور التي يجب أخذها بعين الإعتبار. ولكن الأولوية قد تختلف مع اختلاف الظروف الحياتية.

في حين كانت تولي الأولوية للوضع المهني للشريك، أصبحت المرأة اليوم تنظر إلى أمور أخرى، وذلك وفقاً لنساء متزوجات كشفن عما يتطلعن إليه في الشريك لو كنّ سيخترنه اليوم. فما رأيك في الإطلاع على تلك المعايير بعد أن كشفنا في السابق عن كيفية التعامل مع الزوج الذي لا يقدر جهد المرأة وتعبها؟

الإحترام

بحسب النساء المتزوجات وتجاربهن، يُعد الإحترام من المعايير البالغة الأهمية التي يجب على المرأة أن تأخذها بعين الإعتبار عند اختيار الشريك المناسب لها. فالإحترام المتبادل بين الشريكين يلعب دوراً أساسياً في استمرار الحياة الزوجية كما يساعدهما على تخطي الصعوبات او التحديات التي يُمكن أن يُصادفاها خلال مسيرتهم سوياً.

المشاركة

ومن الأمور الواجب أن يدركها الثنائي قبل الإقبال على الزواج هو أنّ الحياة الزوجية هي مشاركة ولا مغالبة! وفقاً لإحدى النساء المتزوجات، قد يعود فشل العلاقات الزوجية إلى أنّ بعض الأزواج يعتبرون هذه العلاقة مغالبة وليست مشاركة بحيث يسعى فيها كل طرف لانتزاع ما يُمكن انتزاعه من حقوق، ومن دون النظر حتى إلى الواجبات الموكلة إليه.

الثقة

وتتحدّث إحدى السيدات المتزوجات عن أهمية الثقة بين الزوجين في عصر السوشيال ميديا؛ حيث تقول أنّ أحد أهم الأسئلة التي يجب أن تطرحها المرأة على نفسها قبل اختيار نصفها الآخر هو: "هل أثق فعلاً به؟" فالثقة هي الأساس الذي تُبنى عليه الحياة الزوجية؛ فإمّا يكون قوياً ومتماسكاً أو ضعيفاً ومتزعزعاً.

التضحية

كذلك، لا يُمكن للحياة الزوجية أن تستمر من دون التضحية؛ وهذا لايعني تضحية طرفٍ واحدٍ فقط في العلاقة إنّما الطرفين. تصف بعض النساء المتزوجات الزواج الناجح بالقول: "إنّه الزواج المبني على المشاركة في التضحية". فكما أنّ اليد الواحدة لا تصفق، كذلك بالنسبة للزواج الذي لا يُمكن أن ينجح من دون تقديم كلي الشريكين التنازلات. وهذا أمرٌ يجب أن تتطلع إليه كل امرأة قبل أن تقرّر الإرتباط للأبد بشريكها.

الصّبر

وأخيراً، من المهم أن يكون الشريك شخصاً صبوراً، وذلك بحسب إحدى النساء المتزوجات التي تحدثت عن أهمية ذلك في تفادي المشاكل والخلافات. من المهم جداً أن تختاري الشريك الذي يعرف أن يعد للعشرة قبل افتعال أي مشكلةٍ أو خلافٍ أنتما بغنى عنه.

والآن، إليك مجموعة من النصائح التي تجعل زوجك يرغب بك!



إختبار الشخصية

إختبار: ما هي الصفة التي يقولها عنكِ زوجكِ سراً؟