3 مزحات قد تدمّر العلاقة الزوجية

مزحات تدمّر العلاقة الزوجية

على الرغم من أنّ حسّ الفكاهة هو من الأمور الأساسية التي تبحث عنها المرأة في الرجل، إلا أنّ هناك مزحات تدمّر العلاقة الزوجية ويجب تجنبها بأي ثمن.

على مرّ السنين، قمنا، كأشخاص، بتكوين أسس نسير بحسبها ونعتبرها مبادئ توجّه حياتنا. كجزء من هذه الأسس، نبني حدود لا نقبل لأحد تخطيها، لا عن طريق المزاح، ولا عن طريق الجدية. وحتى لو كان هذا الشخص من أقرب وأعزّ الأشخاص على قلوبنا.

لا بدّ من أنك تشعرين براحة مطلقة مع زوجك، والعكس صحيح كذلك. ولا بد من أنّ أحدكما اعتاد على حسّ الفكاهة الذي يتمتّع به الآخر، وبات بإمكانكما تمييز المزاح من الجدية بسهولة، إلا أنّ هذا لا يسمح لأي منكما أن يتخطى حدود المزحات التي قد تدمّر العلاقة الزوجية.

  1. الخيانة خط أحمر: لا شك في أنّ موضوع الخيانة هو من أكثر المواضيع حساسية بالنسبة إلى النساء. على سبيل المزاح، يمكن لرجل أن يقول لزوجته أنه سيتزوج امرأة غيرها. في حين تمرّ هذه المزحة مرور الكرام على الرجل، إلا أنّ المرأة لن تنساها وسيبقى الشك في رأسها دائمًا، ما قد يدمّر الثقة في العلاقة.المزاح بالطلاق: تمامًا كموضوع الخيانة، إنّ موضوع الطلاق أمر لا يجب الإستهانة به نهائيًا. فهذا المزاح كفيل بقتل شعور الأمان مع الشريك، لا سيما بالنسبة إلى الزوجة التي تعتبر هذه المزحة بمثابة إعلان بإمكانية إستغناء زوجها عنها.

  2. المزاح أمام الناس بأمور تمس بشخصية الشريك: أيها الرجل، قد تزعجك بعض خصال زوجتك، ولا بأس (بل من الجيد) في أن تطلعها عليها لتتمكنا من التوصل إلى حلول ترضي الطرفين. لكن يعمد البعض إلى المزاح بهذه الأمور أمام الآخرين، اعتقادًا منهم بأنها طريقة سلسة لتمرير الرسالة. غالبًا ما يكون هذا المزاح مزعجًا إذ إنه يجرح الشريك ويجعله محط سخرية للآخرين.

تعرفي أيضًا إلى 3 دروس تعلمتها بعد طلاقي قد تفيد أي ثنائي متزوج حديثًا



إختبار الشخصية

إختبار: ما هي الصفة التي يقولها عنكِ زوجكِ سراً؟