abir.akiki abir.akiki 14-07-2022

متى ياكل الرضيع الأطعمة الصلبة؟ من الأسئلة الأبرز في عالم رعاية الطفل، أمّا الإجابة المفصلة والدقيقة فتقرأينها على موقعنا.

ias

يعتبر إدخال الأطعمة الصلبة إلى غذاء طفلك، نمطًا جديدًا من المهم أن تعتادا عليها معًا. أمّا إذا كنت تسألين متى يأكل الرضيع وأفضل الطرق للبدء بالأطعمة بالصلبة، فتجدين الإجابة الدقيقة فيما يلي. لذا، تابعي القراءة ولا تتأخّري في طرح الأسئلة على طبيب طفلك أيضًا.

التوقيت المثالي للبدء بالأطعمة الصلبة

توصي الإرشادات الغذائية للأمريكيين والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بتعريف الأطفال على أطعمة أخرى غير حليب الأم أو حليب الأطفال المركّب عندما يبلغون من العمر ستة أشهر تقريبًا. لا ينصح بإدخال الأطعمة قبل عمر 4 أشهر.
في الواقع، يختلف كل طفل عن الآخر، فكيف تعرفين متى يصبح طفلك جاهزًا لتناول الأطعمة الصلبة؟ يمكنك البحث عن العلامات التالية التي تدل على أن طفلك مستعد للنمو:

  • يجلس بمفرده أو بدعم
  • قادر على التحكم في رأسه ورقبته
  • يفتح الفم عند تقديم الطعام
  • يبتلع الطعام بدلًا من دفعه للخارج
  • يضع الألعاب في فمه
  • يحاول الإمساك بالأشياء الصغيرة

الأطعمة التي يجب أن تقدميها أوّلًا

تقول الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أنه بالنسبة لمعظم الأطفال، لا تحتاجين إلى إعطاء الأطعمة بترتيب معين. بحلول الوقت الذي يبلغ فيه 7 أو 8 أشهر، يمكن لطفلك أن يأكل مجموعة متنوعة من الأطعمة من مجموعات غذائية مختلفة. تشمل هذه الأطعمة حبوب الأطفال واللحوم والبروتينات الأخرى والفواكه والخضروات والحبوب والزبادي والجبن.

إذا كان طفلك يأكل حبوب الرضع، فمن المهم تقديم مجموعة متنوعة من حبوب الأطفال المدعمة مثل الشوفان والشعير والحبوب المتعددة بدلًا من حبوب الأرز فقط. لا توصي إدارة الغذاء والدواء بتوفير حبوب الأرز للأطفال فقط لأن هناك خطر تعرّض الأطفال للزرنيخ.

طريقة إدخال الأطعمة الصلبة

دعي طفلك يجرّب طعامًا واحدًا في المرة الأولى. يساعدك هذا في معرفة ما إذا كان يعاني من حساسية تجاه الطعام. انتظري من 3 إلى 5 أيام بين كل طعام جديد.
من المهم أن تدخلي الأطعمة التي يحتمل أن تكون مسببة للحساسية عند تقديم أطعمة أخرى. وتشمل الأطعمة المسببة للحساسية منتجات حليب البقر والبيض والأسماك والمحار وجوز الشجر والفول السوداني والقمح وفول الصويا والسمسم.
لا يُنصح بشرب حليب البقر أو مشروبات الصويا المدعمة حتى يبلغ طفلك أكثر من 12 شهرًا، ولكن يمكن تقديم منتجات حليب البقر الأخرى، مثل الزبادي، قبل 12 شهرًا. إذا كان طفلك يعاني من الإكزيما الشديدة أو حساسية البيض، فتحدّثي مع طبيبه حول متى وكيف تقدّمين الأطعمة بأمان.

أخيرًا، من الأسهل على طفلك تناول الأطعمة المهروسة والناعمة جدًا في البداية. قد يستغرق الأمر وقتًا حتى يتكيّف طفلك مع قوام الطعام الجديد. قد يسعل أو يتقيأ أو يبصق، لا تقلقي! مع تطور مهارات الفم لدى طفلك يمكنك تقديم أطعمة أكثر صلابة، وهذه تعتبر من ضمن تطورات الطفل في الشهر السادس والتغيرات الملحوظة لانتقاله الى مرحلة جديدة!

الأمومة والطفل الأم والرضيع الأم والطفل تغذية الطفل الرضيع

مقالات ذات صلة

تابعينا على