أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 16-06-2014

حساسية الأنف من أكثر أنواع الحساسية شيوعاً، وقد تطرقنا في موضوع سابق الى أسباب الإصابة بحساسية الأنف، وذكرنا العوارض المصاحبة لها، وسنتابع حديثنا اليوم عن كيفية العلاج، وسنقدم إليك مجموعة من العلاجات المتوفرة كي تختاري ما يناسبك:

ias

* الأساس في علاج حساسية الأنف هو الوقاية،من خلال تجنب المادة المثيرة التي يتحسس عليها الشخص.

* تنظيف الأنف باستمرار.

* إستخدام بخاخ الأنف الوقائي قبل بدء موسم الحساسيةللأشخاص الذين يعانون من الحساسية الموسمية .

* إستخدام الأدوية المضادة للحساسية وأنواعها كثيرة، منها الموضعي، على شكل بخاخات أنفية، ومنها ما يؤخذ على شكل أقراص عن طريق الفم .

* إستخدام حبوب الكورتيزون عن طريق الفم، وهذه الطريقة لا تعطى إلا بعد التأكد من خلو المريض من بعض الأمراض التي قد تزداد سوءا عند استخدام هذا العلاج، مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري، كما يجب إعطاؤها فقط بواسطة الطبيب المختص ولفترة محدودة .

* العمليات الجراحية، وتشمل: كي أو استئصال جزئي لقرنيات الأنف، من أجل إزالة الانسداد الأنفي، أو قطع العصب المختص بالتفاعلات الأنفية، ولكن لم تثبت هذه الطريقة جدواها على المدى البعيد.

* التلقيح المناعي (Desensitization) وهذه الطريقة لا تنفع إلا حين يكون المهيج معروفا، وحين يكون هناك عدد محدود من المهيجات. وأيضا يجب عدم إجراء هذه الطريقة أثناء الحمل أو خلال الإصابة بأزمة ربوية حادة، أو مع إستخدام بعض أدوية الضغط والأدرينالين.

إكتشفي هل تؤثر حساسية الأنف على الصوت؟

الصحة الحساسية الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على