أسرة التحرير‬‎ أسرة التحرير‬‎ 16-06-2014

وجد باحثون في جامعة أريغون الأميركية أن الإصابة بالكثير من الأمراض، خصوصاً عند كبار السن، كأمراض السرطان و القلب و اضطرابات المناعة الذاتية وخلل تركيبة الحمض النووي والتهابات المفاصل، ترتبط بنقص مادة الزنك. وأشار الباحثون الى أن هذه الأمراض تكثر عند هذه الفئة العمرية لصعوبة إمتصاص أجسام كبار السن للمعادن من مصادرها الطبيعية، وعادة لا يحدث نقص مادة الزنك في الجسم عند الأشخاص الأصحاء، ولكن يمكن أن يظهر عند من يعانون من سوء التغذية ومشاكل الامتصاص المعوي ومشاكل الجهاز الهضمي المزمنة،لذا ، نصح الباحثون بضرورة تناول المكملاتالغذائية والطبية لتعويض النقص في مادة الزنك، وقد تبين أن حوالى أربعين بالمئة من المسنين يعانون من نقص في معدن الزنك، بالتزامن مع معاناتهم من الكثير من الأمراض السابق ذكرها والتي من الممكن تجنبها بالتركيز على المصادر الغنية بالزنك. وهناك الكثير من الأطعمة الغنية بالزنك، مثل المكسرات، والقمح، والزنجبيل، والسردين، ولحوم الأبقار، وفول الصويا، ومعظم الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من البروتين تحتوي كذلك على نسبة عالية من الزنك.

ias

إكتشفي العلاقة بين السمنة ومشاكل الجهاز الهضمي.

الصحة السرطان الصحة الشخصية

مقالات ذات صلة

تابعينا على