دراسة تكشف كيف تتغير السلوكيات العاطفية أثناء الزواج مع التقدّم في العمر

كيفية تغير السلوكيات العاطفية أثناء الزواج مع التقدم في العمر

يُقال أنّ الزواج يسوده الفتور والروتين على مرّ السنوات، ولكن هل تعلمين أنّ إحدى الدراسات قد دحضت هذه النظرية الشائعة وبيّنت أنّ العكس صحيح؟

في دراسة نُشرت في مجلّة Emotion في نوفمبر 2018، حاول باحثون فهم كيفية تغيّر السلوكيات العاطفية أثناء الزواج بعد التقدّم في العمر، وذلك انطلاقاً من السعي الدائم لمعرفة أسرار وأسباب السعادة الزوجية.

وفي التفاصيل، قام الباحثون باستخدام محادثات مسجلة بالفيديو تم تسجيلها على مدى 13 عامًا من عينة من 87 من الأزواج الكبار من منطقة خليج سان فرانسيسكو. وفي 3 نقاط أو مراحل مختلفة، تمّ تسجيل محادثات الأزواج وهم يتطرقون إلى خلافاتهم الزوجية. ومن بين الأزواج المشتركين في الدراسة جيف وساتوكو ديفيدسون اللذين مرّ على زواجهما 50 عاماً.

وقال جيف: "لقد واجهنا الكثير من الأشياء الصعبة في حياتنا، لكن حسّ الفكاهة هو ما ساعدنا على تجاوزها".

فوجد الباحثون أنّ السلوك العاطفي السلبي مثل "العدائية" انخفض مع تقدّم الرجال والنساء في العمر. أمّا السلوك العاطفي الإيجابي مثل الفخامة والحماس فقد ازداد مع التقدم في العمر. وهو ما انطبق على كل من جيف وساتوكو ديفدسون حيث قال جيف في إحدى المقابلات التي أُجريت معه: "لقد واجهنا الكثير من الأشياء الصعبة في حياتنا، لكن حسّ الفكاهة هو ما ساعدنا على تجاوزها".

وجاءت هذه الدراسة لتدعم فكرة تطوّر الحب مع تقدّمنا في العمر، وهي نتيجة قد توصّل لها أيضاً باحثون آخرون.

والآن، ما رأيك في معرفة عدد سنوات الزواج التي يبلغ فيها الثنائي السعادة القصوى؟



إختبار الشخصية

اختبار: من المسيطر في علاقتكما، أنتِ أم زوجك؟ ‎‎