كيف تتعاملين مع العاملة المنزلية الجديدة فور وصولها؟

التعامل مع الخادمة المنزلية فور وصولها

مع تسارع الحياة العصرية وكثرة الضغوطات والمسؤوليات الملقاة على عاتق المرأة تمامًا كالرجل تلجأ الى استقدام عاملة منزل جديدة تساعدها في ترتيب المنزل وباحتياجات الأطفال اليومية كذلك.

لكن التعامل مع العاملة المنزلية في الفترة الأولى لن يكون بالأمر السهل وبخاصة ان لم يكن لديها خبرة في هذا المجال، دون أن التواجد مع أشخاص غرباء تحت سقف واحد سيكون محبطًا لها في الفترة الأولى.

لذا كيف تتعاملين مع العاملة المنزلية الجديدة بطريقة تلائمك أنت وهي في الوقت عينه الى حين اعتيادها على تواجدها معك ومع عائلتك ومعرفتها بواجباتها بحقوقها.

  • أولًا عليك أن تدركي ان العاملة آتية من بيئة مختلفة وتحتاج لبعض الوقت للتأقلم مع التقاليد الموروثة في بيئتك ومع القواعد التي تفرضينها كذلك في المنزل لذلك عليك بالتروي والصبر.
  • ابتعدي عن القسوة في التعامل معها ويفضل الا تناديها بـ "الخادمة" بل باسمها في المقابل.
  • ابدأي في تعريفها على القواعد والنظم التي يجب أن تمتثل اليها في المنزل كوقت النوم والإستيقاظ والإهتمام بنظافتها الشخصية وطريقة التحدث الى الآخرين والى أفراد العائلة كذلك.
  • يستحسن الا تفرضي عليها تطبيق هذه القواعد تلقائيًا حتى تبدأ بالإعتياد تدريجيًا على جوّ المنزل والحياة الجديدة ستعيشها معكم.
  • بعد يومين على سبيل المثال، اشتري لها لباسًا موحدًا ومرتبًا ونظيفًا واحرصي على الاهتمام بمظهرها، فهي تعكس صورتك وصورة منزلك.
  • لا تنسي أن تستهلي طلباتك منها بعبارة "من فضلك" و"لو سمحت" اذ يجب ان تبنى علاقتك بها على الإحترام والتفاهم لأنها ستشاركك منزلك وحياتك الخاصة لفترة طويلة.
  • وأخيرًا، فلتكن لها غرفتها الخاصة لكي تنعم بمساحة صغيرة من الخصوصية وتذكري ان تعامليها بلطف واحترام فتؤدي واجباتها على أكمل وجه ومن دون تردد.

إقرأي أيضًا: كيف اتأكد من ان طفلي بأمان مع الخادمة؟



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟