Tania Tania 27-04-2015

تعاني المرأة من الكثير من الأعراض خلال فترة الحمل منها ما يمكنها أن تكون طبيعية أما بعضها الآخر فقد تكون مزمنة وخطيرة. لذلك، على المرأة أن تتمكّن من التفرقة بين الإثنين. فهل من الطبيعي أن تنام المرأة بكثرة خلال فترة الحمل؟ تابعينا في هذا النص لتكتشفي ما هي أسباب كثرة النوم للحامل.

ias

تعتبر فترة الحمل بالنسبة للكثير من النساء فترة مليئة باللحظات السعيدة والمؤلمة في الوقت عينه. فقد تكون مؤلمة ومزعجة بسبب الأعراض التي تعاني منها خلال هذه الفترة. فتشتكي الكثير من النساء وخصوصًا خلال الفصل الأول والثالث من الحمل من التعب الشديد والإرهاق. بداية، تعتبر التغيرات الهرمونية التي تحصل في جسم المرأة من بين الأسباب التي قد تؤدي إلى كثرة النوم خلال فترة الحمل. فقد يؤدي الإرتفاع في نسبة هرمون البروجيستيرون إلى النوم المفرط طيلة فترة النهار وخصوصًا خلال الفصل الأول من الحمل أي من الشهر الأول وحتى نهاية الشهر الثاني، إذ إن جسم المرأة يعمل على نمو الجنين في شكل طبيعي سلس لذلك لا داعٍ للقلق.

للمزيد: كيف يتم علاج التهاب المهبل للحامل؟

وتنصح المرأة خلال الأشهر الثلاثة الأولي من الحمل بالنوم كلّما شعرتِ بحاجةٍ لذلك ومحاولة  الخلود إلى النوم في الوقت نفسه كل ليلة لتعويد الجسم على التأقلم مع جدول زمني محدد. كما تنصح بالنوم على الجانب الأيسر ووضع وسادة بين ساقيها وأسفل بطنها.

والجدير بالذكر أن بعد الإنتهاء من الفصل الأول قد تعاني المرأة من الصعوبة في النوم  بسبب زيادة نمو حجم الجنين والضغط الذي تشعر به المرأة، الأمر الذي يصعّب عليها ايجاد وضعية مناسبة ومريحة للنوم.

للمزيد: ما هي اضرار النوم على الظهر للحامل؟

كما هناك أعراض أخرى قد تعاني منها المرأة والتي قد تؤدي إلى صعوبة النوم ومنها الشعور بالرغبة المتكرّرة للتبول وزيادة معدّل ضربات القلب وايجاد صعوبة في التنفس والشعور بالألم في أسفل الظهر.

أخيرًا، تنصح المرأة باستشارة طبيبها المعالج فورًا في حال شعرت بأيّ أمرٍ غير طبيعي خلال طيلة فترة الجمل.

الحمل الفصل الأول من الحمل نوم الحامل

مقالات ذات صلة

تابعينا على