ما أهمية قراءة القصص للرضع؟

قصص مفيدة للاطفال

يمكن للطفل أن يتعرّف إلى صوتك وهو لا يزال داخل أحشائك! لذلك، يمكنك أن تبدأي بالقراءة له في أشهر الحمل الأخيرة. أما عند الولادة فتعتبر القراءة للطفل من الأمور الأساسية التي يجب أن تقومي بها. لكن ما هي أهم القصص المفيدة للاطفال؟

على رغم أن الطفل لن يتمكّن من فهم الكلمات التي تقرئينها له إلاّ أن سماع صوتك وأنت تلفظين هذه الكلمات ينمّي مهارات الإستماع عنده. كما أن القراءة تعزّز التواصل بينك وبين طفلك إذ إنه سيشعر بحنانك وحبك له.

عند البدء بقراءة القصص للرضيع، يبدأ باستيعاب بطريقةٍ ما مفاهيم القصص والأرقام والألوان والأشكال ويعطي الطفل لمحة عن كل ما يدور حوله.

يعتبر أيضًا تكرار الجمل في القصص مفيد إذ إنه يساعد على إنشاء مهارات الطفل اللغوية. فسيحاول أن يعيد قول ما تقولينه. فكلّما تحدثت مع طفلك كلّما كنت تساعدينه على تحفيز خياله ونمو قدرته على التواصل معك على رغم عدم قدرته على التكلم بعد.

ففي حال كنت تبدأين يوم الطفل بقراءة قصّة له، يتعوّد على هذا الأمر ليكبر على حب المطالعة وقراءة القصص.

لكن لا يجب عليك أن تسمحي له بالشعور بالضجر عند القراءة. فما عليك فعله في هذه الحالة هو جلب قصص مليئة بالصور والرسوم التي يمكنها أن تجعل القراءة مسلية أكثر.

يذكر أن ليس عليك قراءة القصة بكاملها للطفل إذ إنه يكفي القراءة له لبضع دقائق فقط.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟