عناصر غذائية ضرورية لتقوية عظام طفلك وأسنانه في مرحلة المدرسة

عناصر غذائية ضرورية لتقوية عظام طفلك وأسنانه في مرحلة المدرسة

إنّ الأطفال الذين يتمتعون بعظام قويّة وأسنان صحية هم أقل عرضة للإصابة بضعف العظام وتكسّرها وأكثر عرضة للحفاظ على سلامة أسنانهم ولثتهم لفترة طويلة.

كأمٍ تحرص على نموّ طفلها بالشكل الصحي والسليم، يُمكنك المساعدة عبر التأكّد من حصول طفلك على العناصر الغذائية الضرورية لبناء أسنان قوية وهيكل عظمي سليم وقوي: الكالسيوم، فيتامين د، فيتامين أ، الزنك، الحديد، ومجموعة فيتامينات ب.

الكالسيوم

الكالسيوم هو معدن معروف بأهميته في بناء عظام وأسنان قوية وصحية، ويُمكن الحصول على الكالسيوم من منتجات الألبان، والفول، وبعض المكسرات، والبذور، والخضروات الورقية.

فيتامين د

من دون الفيتامين د، يصعب على الجسم امتصاص الكالسيوم بطريقة فعالة. من أهمّ مصادر الفيتامين د، نذكر أشعّة الشمس وأطعمة مثل البيض، والسلمون، بالإضافة إلى الحليب المجفّف المدعّم الذي يوفّر لطفلك حاجته اليومية من هذا الفيتامين.

فيتامين أ

يُعرف الفيتامين أ بدوره في تقوية الرؤية، وهو ضروري أيضًا لصحة الفم لدى الأطفال. يعزز الفيتامين أ تدفق اللعاب، فينظّف الأسنان بشكل طبيعي من السكريات والأحماض ويمنع الجفاف. كما أنّه يحافظ على جودة المخاط ما يحمي لثة الأطفال ويقلل من خطر الإصابة بالعدوى.

الزنك

يوجد الزنك بشكل طبيعي في اللعاب الصحي، وهو مدافع رئيسي ضد البكتيريا المسببة للتجاويف والبلاك. يمكن أن يؤدي نقص الزنك إلى تسوس الأسنان وأمراض اللثة. تشمل الأطعمة الغنية بالزنك اللحوم الحمراء واليقطين وبذور السمسم والمحار والكاجو والكوسا والبقوليات والفطر.

الحديد

يُعد الحديد من اللبنات الأساسية لخلايا الدم الحمراء، والتي تلعب دوراً بالغ الأهمية في مجموعة متنوعة من وظائف الجسم بما فيها نموّ الأسنان عند الأطفال. إنّ النقص في الحديد قد يؤثر سلباً على صحّة الفم لدى الأطفال، لذلك عليك التأكّد من حصوله على ما يكفي من هذه المغذيات الحيوية.

كيف تضمنين حصول طفلك على التراكيز الصحيحة من هذه العناصر الغذائية؟

كيف تضمنين حصول طفلك على التراكيز الصحيحة من هذه العناصر الغذائية؟

مما لا شكّ فيه أنّ الأطعمة التي يتناولها طفلك بعمر الخمس سنوات وما فوق، تقدّم له جزءاً كبيراً من المغذيات الأساسية التي يحتاجها لنموّ عظامه وأسنانه. ولكن، كيف يُمكنك التأكّد من حصوله على التراكيز التي يحتاجها؟

الإجابة هي في الحليب المجفّف المدعّم والمصمّم خصيصاً لتلبية احتياجات طفلك من عمر 5 سنوات، تماماً مثل حليب نيدو فورتيجرو الذي يقدّم أفضل صيغة من العناصر المدعّمة كما أنّه طبيعي، خالٍ من السكر والمواد الحافظة والملوّنات الإصطناعية. وتذكّري أنّ شرب الطفل كوبين من الحليب في اليوم يضمن حصول الطفل على العناصر الغذائية التي يحتاجها في مرحلته العمرية.

والآن، إليك العناصر الغذائية التي تساعد على زيادة تركيز طفلك في عمر المدرسة!



إختبار الشخصية

إختبار: ما الذي تعرفينه عن قوارير المياه المعبّأة وأيّها تختارين لطفلكِ مع عودته الجديدة إلى المدرسة؟