ما هي طرق علاج المغص للاطفال؟

علاج المغص للاطفال

هل يبكي طفلك باستمرار من دون توقف ولا تعلمين السبب وراء ذلك؟ عليك أن تنتبهي جيدًّا إذ قد تكون المشكلة ناتجة عن إصابته بإضطرابات معوية أو قولونية.

يعتبر المغص من المشاكل الصحية المزعجة التي يمكن أن يعاني منها الطفل. لذلك، تلجأ الأم في هذه الحالة إلى البحث عن عدة وسائل من شأنها أن تحدّ من هذه المشكلة ومن الأعراض التي يشعر بها طفلها.

في حال كان طفلك يمسك يدك ويشدّها أو كان دائمًا مستلقيًا نحو الأمام، من المحتمل أنه يعاني من مشكلة المغص. تقدّم لك "عائلتي" في هذا السياق أبرز الطرق التي من شأنها أن تعالج هذه المشكلة الصحية عند طفلك:

  • استحمام الطفل بالمياه الدافئة إذ تسمح له بالشعور براحة أكبر.

  • وضع كمّادات أو منشفة دافئة على بطن الرضيع من أجل إخراج الغازات العالقة في جسمه.

  • دهن بطن الرضيع بالزيت إذ يسمح بإبقاء جسم الطفل دافئًا ويساعده على النوم بشكلٍ أفضل.

  • تدليك بطن الطفل بنعومة وبشكلٍ دائري.

  • تناول الطفل ملعقة صغيرة من اليانسون إذ يعرف بفوائده العديدة بما فيها معالجة المغص.

هذا وعليك أن تتأكدي من تجشؤ الطفل بعد الخضوع للرضاعة إذ إنها تجنّبه من المعاناة من ألم المغص الحاد.

أخيرًا، في حال لم يشعر طفلك بأي تحسّن بعد مرور بضعة أيام وبدأت بعض الأعراض الأخرى بالظهور، يتوجب عليك استشارة الطبيب فورًا الذي قد يصف له بعض المضادات الحيوية التي تناسب عمره وطبيعة جسمه.



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟