ما هي طرق علاج الكذب عند الاطفال؟

علاج الكذب عند الاطفال

قد يعتاد الطفل منذ صغره على الكذب وتلفيق الروايات لأسبابٍ عدة تتضمن الشعور بالخوف أو بالإحراج وقلة الثقة بالنفس وغيرها. لكن فور علمك بهذا الموضوع، لا يجب أن تسمحي لذلك أن يمر وكأن شيئاً لم يكن إذ إن كذبة واحدة تؤدي إلى تلفيق الطفل عدة روايات أخرى. لذلك، ننصحك بعلاج هذا الموضوع فورًا إذ إن هذه الكذبة الصغيرة التي قد تطور كثيرًا مع الوقت قد تؤثر في شكل سلبي على حياة الطفل المستقبلية.

لذلك، لا تهملي هذا الموضوع أبدًا واعتمدي على إحدى هذه الطرق من أجل علاج الكذب عند طفلك:

  • تلبية طلباته: من أبرز الأسباب التي قد تؤدي إلى تلفيق الطفل بعض الروايات هي عدم تلبية الأهل طلباته. فليس هناك شيء يكرهه الطفل أكثر من سماع كلمة "لا" من والديه. لكن هذا لا يعني أنه يجب تدليله كثيرًا وشراء كل ما يحتاج إليه، بل كوني منطقية وفسري لطفلك أنه لا يحصل في هذه الحياة على ما يريده دائماً.

  • التحدث مع الطفل: فور علمك بأن طفلك يكذب، تحدثي معه بهدوء وفسري له أن ما يقوم به هو خطأ ولا داعٍ للكذب أو تلفيق الروايات. يجب على الطفل أن يعلم أن كل إنسان يخطئ وليس هناك أي مشكلة من دون حل لها.

  • التصرف بحزم مع الطفل: عندما تعلمين أن طفلك يكذب، لا تضحكي له وتتكلمي معه وكأن ما فعله هو شيء عادي، بل كلميه بحزم كي يعلم أن ما فعله هو خطأ ولا يجب أن يكرّره مرة ثانية.

أما في حال لم تنجح أي من الأساليب المذكورة، فيمكنك حينها اللجوء إلى عقاب الطفل ومنعه من القيام بأي نشاط يحبه أو تمنعيه عن تناول الحلويات كلّما حاول الكذب أو إخفاء شيء ما عنك.

كذلك، عليك التأكد من عدم اللجوء إلى الأكاذيب البيضاء أمام طفلك إذ إن الأطفال يراقبون جدًّا تحركات الأهل ويعتبرونهم قدوتهم ومثلهم الأعلى.



إختبار الشخصية

إختبار: ما الذي تعرفينه عن قوارير المياه المعبّأة وأيّها تختارين لطفلكِ مع عودته الجديدة إلى المدرسة؟