طرق علاج الخوف عند الاطفال عند النوم

طرق علاج الخوف عند الاطفال عند النوم

من المؤكد أن تكوني قد سمعت قصص الأمهات عن معاناتهن من صعوبة في تنويم أطفالهن بسبب شعورهم بالخوف! لكن يشعرون بالخوف تجاه ماذا؟ من الظلمة؟ من الهدوء؟ من الوحدة؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" إذ سنتحدث عن أبرز طرق علاج الخوف عند الاطفال عند النوم.

بدايةً، قبل البدء بالتفكير بالعلاج المناسب للخوف عند الطفل، عليك التمكن من تحديد السبب الرئيسي الذي أدى إلى ظهور هذه المشكلة من الأصل.

في ظل التطور التكنولوجي المتسارع، السبب الشائع وراء شعور الطفل بالخوف هو مشاهدته الأفلام والمسلسلات المخيفة والمرعبة لساعاتٍ طويلة على التلفاز أو الآيباد أو أي جهاز الكتروني آخر.

مساعدة الطفل على التعامل مع مخاوفه

قد لا تتمكنين من علاج الخوف عند طفلك بين ليلةٍ وأخرى إلا أن الطرق التي يمكنك اعتمادها لمساعدة الطفل على كيفية التعامل مع هذا الشعور متعددة.

  • عند قرب ساعة خلود طفلك للنوم، عليك تعويده على اتباع روتين هادئ وذلك من خلال الإستحمام بالمياه الدافئة أو قراءة قصة كلاسيكية لمدة 15 دقيقة أو سماع أغنية راقية وغيرها. في هذه الحالة، سيشعر الطفل براحة والطمأنينة وسرعان ما تلاحظين شعوره بالنعاس وخلوده للنوم.
  • إذا كان طفلك يشعر بالخوف من الوحدة، اتركي باب الغرفة مفتوحًا وقولي له أنك في الغرفة المجاورة ولن تسمحي لأحد أن يقترب منه. هذا ويجب أن يعلم الطفل أنه في حال شعوره بالخوف، يمكنه أن يأتي فورًا إليك. وفي حال كان لطفلك أخ وأخت، يمكنهما النوم في الغرفة ذاتها إذ يساعده هذا الأمر على الشعور بشكلٍ أفضل.
  • إذا طلب طفلك أن ينام في الغرفة ذاتها معك، يمكنه القيام بذلك لبضعة أيام، مع التأكد على ألا يتعود على هذا الروتين لفترة طويلة. في النهاية، على طفلك أن يتعود على الإستقلالية وأن يتمكن من التغلب على هذا الشعور الذي يسيطر عليه.


إختبار الشخصية

هل تظنين أنكِ تحمين طفلك كلياً من الجراثيم؟ إختبري تصرفاتكِ وستفاجئين بالنتيجة!