حير رواد مواقع التواصل: أهذا قط أو كلب؟

صورة حيوان حيرت رواد مواقع التواصل إن كان قط أم كلب

Twitter

ينشغل رواد الإنترنت ما بين الفترة والأخرى ببعض الأحجيات والألغاز المحيّرة التي قد تدفع ناظرها للشكل بسلامة عينيه! فبعد صورة الفستان الأزرق الشهير، بدأ الناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي بالتجادل ما إن كان الحيوان الأليف المصوّر في اللقطة أعلاه هو قطٌّ أم كلب!

وبالتفاصيل، فإن موقع تويتر إشتعل مؤخراً بعدد من التغريدات الي إنقمست ما طرف يؤكد بأنّ ما في الصورة كلب وطرف آخر يصرّ على أنّ قط.

هذا الحيوان الأليف والذي يدعى Atchoum حصل رغم إنقسام الآراء حوله على إجماع عام بكونه ظريفاً ويتمتع بملامح مميزة!

فما هو هذا الحيوان الأليف برأيكِ؟

لن نترككِ تتساءلين وتنظرين إلى الصورة أعلاه بتمعّن وحيرة لفترة طويلة، إذ جئناكِ بالإجابة: "آتشوم" هو فعلاً قطّ وليس كلباً، وهو في الواقع مشهور ولديه موقعه الإلتكروني الخاصّ، كما أنّ مالكه أنشأ له صفحات ناشطة على مواقع التواصل الإجتماعي.

هذا القطّ المميز هو فعلياً من فصلية "القطّ الفارسي"، ويعيش في كندا. أمّا عن السبب الذي يجعل من ملامحه أقرب إلى الكلاب، فأشارت مصادر مؤكّدة بأنّه يعاني من حالة نادرة جداً تدعى hypertricosis، المعروفة أيضاً بمتلازمة المستذئب. حالته هذه تتسبب بنمو غير طبيعي في فرو الوجه لديه، وبتزايد في سماكة مخالبه.

فهل كنتِ على صواب وحزرت نوع هذا الحيوان؟ أم أنكِ أخطأتِ؟ شاركينا رأيكِ في خانة التعليقات!

إقرئي المزيد: هل تستطيعين أن تجدي القط في هذه الصورة‎ في أقل من 15 ثانية؟