الشعور بالحر بشكل دائم أثناء الحمل سببه ومتى نسأل عنه الطبيب؟

سبب الشعور بالحر بشكل دائم أثناء الحمل سببه

كثيرة هي التغيرات التي تصيب جسم المرأة اثناء الحمل والتي تتجلى معظمها في مظهرها الخارجي بدءًا من تورم قدميها، مرورًا ازدياد حجم بطنها وثدييها ووصولًا الى سماكة شعرها، بالإضافة الى تغيرات أخرى قد تعرفنا اليها في وقت سابق.

وفي السياق نفسه، من الأمور التي تحدث بوتيرة كبيرة أثناء الحمل هي ارتفاع درجة حرارة الحمل او شعورها بالحر معظم الوقت.

فما سبب الشعور بالحر أثناء الحمل ومتى تستشيرين الطبيب؟

تشعر الحامل خلال فترة الحمل بارتفاع قليل في درجة حرارتها أكثر من المعتاد ويعاز ذلك إلى الزيادة في تدفق الدم إلى الجلد والى اختلال توازن الهرمونات في الجسم ولا سيما هرمون الأستروجين الذي يهبط إلى حد كبير ويدفع بالمرأة إلى عدم احتمال الجلوس سوى في غرفة مبرّدة.

من الضروري ان تعلمي عزيزتي الحامل أنه بشكل عام، تستهدف الهبات الساخنة الرأس والعنق والصدر وتدوم بين بضع ثوانٍ وعدّة دقائق، وذلك في خلال الفصلين الثاني والثالث من الحمل، ولغاية ما بعد ولادة الطفل.

لكن نوبات الهبات الساخنة هذه وان كانت تأتي وتذهب فهي أمر طبيعي للغاية، ولكن من المهم في هذا الصدد ألا تخلطي بينها والحمى!

فالحمى ترفع حرارة الجسم عل نحو متواصل ولا تأتي وتذهب كالهبات الساخة، هذا وتدلّ الحمى على وجود التهاب، وقد تضر بصحة الحامل ان بلغت حداً كبيراً، في حين أنّ الهبات الساخنة لا تأثير لها على صحة الحامل. لذلك وان لاحظت ارتفاع درجة حرارة جسمك على نحو متواصل ومتزايد عليك باستشارة طبيبك!

اما للتأقلم مع الهبات الساخنة الطبيعية أثناء الحمل:

  • ارتدي ملابس فضفاضة مصنوعة من الألياف الطبيعية، فهي أكثر قدرة على الامتصاص والتنفس من الألياف الاصطناعية.
  • اجلسي في غرفة باردة.
  • اغتسلي بشكل متكرر للشعور بالحيوية والإنتعاش.

إقرأي أيضًا: أدوية ممنوعة أثناء الحمل



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟