حقائق غريبة لا تعرفينها عن الطفل الخديج

حقائق غريبة لا تعرفينها عن الطفل الخديج

ما من شك أن الطفل الخديج يتطلب الكثير من العناية والدقة. ولكن هل كنت تعلمين أن هناك العديد من الحقائق الغريبة لا تعرفينها عن الأطفال الخدج؟ إكتشفيها في هذا المقال من "عائلتي":

  • إن وزن الطفل الخديج قد لا يتخطى الـ500 غرام!
  • إن وزن الطفل الخديج يزيد ما بين الـ14 والـ28 غراماً يومياً، خصوصاً إن تناول حليب أمّه!
  • هناك إحتمال كبير لعدم اكتمال رئتي الطفل الخديج ما يسبب نقص الأوكسيجين في جسمه. إن نقص الأوكسيجين قد يؤدي إلى الإصابة بالمشاكل في الجهاز العصبي والشلل.
  • أشارت بعض الدراسات إلى أن الأطفال الخدج أكثر عرضة للإصابة بمشاكل تهدّد صحة أسنانهم في المستقبل مثل تأخر بزوغ الأسنان، الحاجة إلى الأقواس وغيرها.
  • أشارت بعض الدراسات إلى أن الطفل الخديج أكثر عرضة لمواجهة مشاكل ومصاعب في التعلّم. لا تستغربي إذاً إن كان طفلك غير بارع في المدرسة! (إقرئي أيضاً: الولادة المُبكرة: أسبابها وأعراضها)
  • هل كنت تعلمين أن العالم الكبير "ألبرت آنشتين" ولد ولادة مبكرة؟
  • قد يعاني الطفل الخديج من المشاكل في النظر أو السمع.
  • إن الأطفال الرضع أكثر عرضة للإرتجاع المعدي.
  • معظم أمّهات الأطفال الخدج يشعرن بالذنب ويلمن أنفسهن لولادتهن المبكرة. ولكن ننصح كلّ أمّ بعدم لوم نفسها، لأن لا قدرة عليها للسيطرة على وقت وطريقة ولادتها.
  • أفادت الدراسات أن لمس الأمّ لطفلها الخديج يشعره بالأمان، يساعده على النمو بشكل أسرع ويقوي الروابط العاطفية بينهما.

إقرئي أيضاً: هل يحلم الأطفال الرضع؟



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟