تغيير لون حلمة الثدي بين الحقيقة والشائعات

تغيير لون حلمة الثدي بين الحقيقة والشائعات

جدلٌ كبير قائم حول لون حلمة الثدي والتغيير الذي يطرأ عليها حسب المراحل العمرية والظروف التي تمرّ بها المرأة من المراهقة، الحمل، الولادة وغيرها. من هنا، وُلد النقاش حول أسباب إسمرار لون الحلمة لتنتشر الاشاعات على المنتديات. إستنادًا الى ذلك، وضعنا بين أيديكم المعلومات الخاطئة والحقائق العلمية التي يدور حولها هذا الموضوع:

كيف يؤثّر التهاب الثدي على الرضاعة الطبيعية؟

إشاعات حول السبب وراء تغيير لون حلمة الثدي:

* لون حلمة الثدي يكشف جنس الجنين:

*تعتقد الحوامل أن تغيير لون الثدي مرتبطٌ بجنس الجنين فكتبت إحدى الناشطات على منتدى معروف أنه وإثناء حملها بطفلها البكر وطفلها الثاني، تبدّلت لون الحلمة ومالت الى الإسوداد عكس الحمل الثالث بطفلتها حين تحولّ لون الحلمة الى الزهري الفاتح. نظريةٌ لم تثبّت علميًا كما شكلت نقطة إختلاف وجدال بين النساء إذ إن أخريات صرّحن بتغيير لون الحلمة الى درجات أفتح أثناء حملهن بصبي ولون أغمق حين إنتظرن الفتاة.

5 حقائق علمية عن الثدي

* لون الحلمة يدلّ إما على برودة المرأة في السرير أو قوّة أحاسيسها وتصرفاتها:

**نظريةٌ لا صلة لها بالواقع ولا علاقة للون الحلمة بآداء المرأة الجنسي فاللون مرتبط بالهرمونات التي تشهد تغييرات في مستوياتها قبل، أثناء وبعد الحمل علاوةً على مرحلة المراهقة التي تشهد على تخبطات في مستوى الهرومونات

.هل سرطان الثدي يمنحك فرصة الانجاب؟

*حقائق حول التبدلات في لون الحلمة: غالبًا ما تسمَرّ الحلمة خلال فترة الحمل بسبب إرتفاع نسبة التصبغات التي تصيب البشرة بشكلٍ عام مصطحبةً معها اسوداد حلمة الثدي وتصبغ الخط الذي يوصل العانة بالسرة وذلك بسبب إرتفاع الهرمون المنشط للخلايا الصباغية أو الـ MSH. لذا فلا علاقة لإسمرار لون الحلمة بجنس الجنين أو آداء المرأة الجنسي بل بمستوى الميلانين في جسم المرأة.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!