بالصور: خطوات تقميط الرضيع لحمايته من المغص!

خطوات تقميط الرضيع

التقميط، أو لف الرضيع، تقنية ليست بجديدة على الإطلاق، بل إنها متناقلة منذ عقود كثيرة وعبر أجيال عديدة... فهل يجب عليكِ إعتمادها مع طفلكِ أيضاً؟

تكاثرت النظريات حول الموضوع وتعدّدت الدراسات، لتأتي النتيجة شبه موحّدة؛ التقميط، وفي حال قيامه بالشكل الصحيح بالطبع، له فوائد وحسنات عديدة! فلماذا لا تستفيدين منها؟

أوّلاً، ما هي فوائد التقميط؟

  • يساعد التقميط طفلكِ على النوم لفترة أطول وفي شكل أعمق.

  • يساهم التقميط في تهدئة بكاء الطفل، بنسبة 42% لدى الرضع من دون الأسبوع الثامن حسب إحدى الدراسات أخيراً.

  • يخفّف التقميط من خطر الموت المفاجئ لدى الرضع، بسبب تثبيت وضعية الطفل وتفادي إنقلابه ونومه على معدته.

  • يبعد التقميط المغص عند الأطفال الرضع، خصوصاً في الأيام الأكثر برودة.

كيف يتم التقميط بالشكل الصحيح؟

بالصور: خطوات تقميط الرضيع لحمايته من المغص

الخطوة الأولى: قومي بوضع البطانية، والتي يجب أن تكون قطنية ناعمة، تحت طفلكِ، مع طيّها عند الرأس كما في الصورة.

الخطوة الثانية: إبدئي بالإمساك من الزاوية اليمنى، ولفّ البطانية حول جسمه مع وضعها أسفل ظهره عند الناحية اليسرى.

الخطوة الثالثة: أمسكي بعدها بالزاوية السفلية ولفّيها صعوداً، مع وضعها تحت رقبة طفلكِ على الناحية اليسرى أيضاً.

الخطوة الرابعة: لم يتبقّ أمامكِ سوى لفّ البطانية من الزاوية اليسرى!

- ملاحظة: إنتبهي لدرجة شدّ التقميط واحرصي على أن تكون معتدلة، لأنّ لفّها في شكل مشدود للغاية قد يتسبّب بإرتفاع في درجة حرارة جسم الطفل.

إقرئي المزيد: ما الطريقة الصحيحة لحمل الطفل الرضيع؟



إختبار الشخصية

يتحدّد نوع بشرة الطفل منذ اليوم الأول.. فما نوع بشرة طفلك؟