ما هي العلاقة بين كثرة اللعاب عند الحامل ونوع الجنين؟

العلاقة بين كثرة اللعاب عند الحامل ونوع الجنين

هل أنت حامل ولا تتمكنين الإنتظار لحين وصولك الشهر الرابع من الحمل من أجل تحديد نوع الجنين؟ تتعدد كثيرًا الطرق المسلية التي يمكنك تجربتها في المنزل كما تتعدد الأقاويل حول إمكانية اعتمادك على بعض الأعراض التي من شأنها أن تساعدك في هذا الموضوع. فهل تعلمين ما هي العلاقة بين كثرة اللعاب عند الحامل ونوع الجنين؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" لتحصلي على أبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

على الرغم من أن هذا العارض يعتبر طبيعيًا وتعاني منه معظم النساء خلال الحمل إلا أن بعض الدراسات تشير إلى أنه في حال زيادة حدة هذا العارض، إذًا من المحتمل أن تكوني حامل ببنت. أما إذا كان طبيعيًا ولم تشعري بأي انزعاج بسببه، إذًا تحضري لإستقبال ابنك عند انتهاء مرحلة الحمل.

لا يعلم الأطباء حتى اليوم ما هو السبب الرئيسي وراء ظهور هذا العارض خلال الفصل الأول من الحمل إلا أنه من المحتمل أن يكون ناتج عن تغير مستوى الهرمون في الجسم.

لكن عليك أن تنتبهي إذ يمكن أن لكثرة اللعاب أن يعني أنك تعانين من الحرقة في المعدة. أما من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى ظهور هذا العارض فتتضمن:

  • التدخين.
  • تسوس الأسنان أو التهاب اللثة.
  • تناول بعض الحبوب أو الأدوية.
  • المعاناة من بعض المشاكل الصحية.

في هذا السياق، صرحت بعض النساء استخدامهن بعض الطزق التي ساعدتها على الحد من هذا العارض ومنها:

  • تنظيف الأسنان واستخدام غسول الفم لعدة مرات في النهار.
  • تناول الوجبات الصغيرة وتجنب الأطعمة النشوية.
  • شرب الكمية اللازمة من المياه خلال النهار.

لكن نحن لا نضمن فعالية هذه الطرق التي ذكرناها أعلاه إذ إنها مجرد تجارب اعتمدتها بعض النساء الحوامل ولم يتم تثبيتها علميًا.

أخيرًا، في حال كان لديك أي أسئلة إضافية حول هذا الموضوع، لا تترددي حيال استشارة الطبيب الذي سيساعدك في كل ما يخطر في بالك.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ حامل بتوأم؟