ما هي اضرار ابرة الانفلونزا؟

اضرار ابرة الانفلونزا على الصحة

تخضع عادةً النساء لإبرة الإنفلونزا لتجنب التعرض لبعض المشاكل الصحية لا سيّما نزلات البرد وغيرها. تشير العديد من الدراسات إلى أن نسبة إصابتك بالإنفلونزا أو البرد تنخفض بنسبة 60% بعد الخضوع لهذه الإبرة إلا أنه قيل أخيرًا أنه يمكن أن هذه الإبرة أن تؤدي إلى ظهور بعض الآثار الجانبية! فهل هذا الأمر صحيحًا؟ تابعينا في هذا المقال لتكتشفي ما هي اضرار ابرة الانفلونزا.

قبل أخذ القرار بالخضوع لإبرة الإنفلونزا، عليك أن تكوني على علم بكل الآثار الجانبية التي يمكن أن تكون ناتجة عنها والتي تتضمن:

  • الشعور بالصداع وبألم في العضلات الجسم: بعد خضوعك لإبرة الإنفلونزا، من المحتمل أن تعاني من الصداع والألم في مختلف المناطق من جسمك. غالبًا ما تظهر هذه الأعراض خلال اليوم الأول لتختفي من تلقاء نفسها بعد مرور يومين إلى ثلاثة أيام.
  • الشعور بالدوران: اشتكت نسبة كبيرة من النساء من شعورهن بالدوران بعد الخضوع لإبرة الإنفلونزا إلا أن هذا العارض لا يدوم إلا ليوم أو يومين كحد أقصى. لذلك، حاولي الجلوس لفترة طويلة بعد الخضوع لهذه الإبرة وتناولي وجبة خفيفية لتجنب التعرض للدوران.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم: لا يعتبر هذا العارض شائعًا إلا أنه يمكن أن تعاني منها نسبة ضئيلة من النساء.

في بعض الحالات، قد تكون الأعراض التي تعانين منها خطيرة إذ تؤدي إلى ضيق التنفس وزيادة سرعة نبضات القلب وضعف الجسم.

أخيرًا، ننصحك دائمًا بالتحقق من أدق التفاصيل حول أي دواء تتناولينه أو أي إبرة تخضعين لها والتأكد من عدم معاناتك من الحساسية تجاه أي المكونات التي تحتوي عليها.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!