أهم أصول التربية للأطفال

تعليم الطفل الادب

الطّفولة هي مرحلة مهمّة في حياة الإنسان، في خلالها يكون الذّهن خالياً من الأحكام المجحفة والتعصّب وتكون النفس مستعدّة لتقليد المحيط وامتصاص كل كلمة وكل عمل يقوم به الأهل والأم بشكل خاص. فإن أردتِ تعليم طفلكِ حسن التصرّف وأصول اللياقة، تنصحكِ "عائلتي" بأن تستغلّي هذه المرحلة لتحقيق مبتغاك.

كيف يتصرف طفلك أثناء الزيارات؟

وفي ما يلي أهم أصول التربية للأطفال... علّميها لصغيرك ليكون محبوباً ومميّزاً!

احترام الأكبر سنّاً

علّمي طفلكِ أن يحترم الأكبر منه سنّاً وألا يتطاول عليهم بالكلام.

الاعتذار

علّمي طفلكِ أن يعتذر عندما يُخطئ تجاه الآخرين. فالاعتذار ليس علامة ضعف، بل هو دلالة على قوة الطبع والشخصية.

آداب المائدة

لا تنسي بأن تعلّمي طفلكِ أصول الجلوس إلى المائدة والأكل. فهذه العادات ستطبع تصرفاته منذ الصغر وترافقه مدى الحياة.

الرّد بوقاحة

علّمي طفلكِ بألا يردّ بوقاحة عند تكلّمك معه بقساوة واشرحي له بأنّ طريقة التصرف هذه تنمّ عن قلّة تهذيب وقلّة احترام لشخصك.

الشّكر والطلب بتهذيب

علّمي طفلكِ أن يطلب غرضاً أو معروفاً بتهذيب وعلّميه أن يشكر الآخرين على معروفهم أو عطاءاتهم له مهما كانت بسيطة.

عدم ازعاج الآخرين

علّمي طفلكِ أن يحترم الآخرين ويتفهّم أوضاعهم وظروفهم وعلّميه ألا يتعرّض لهم بالإزعاج والمضايقات.

المساواة

علّمي طفلكِ ألا يميّز بين الناس على أساس اللون أو العرق أو الجندر. علّميه أن يعامل الجميع بالتساوي، فهذا حقّهم الشرعي.

المعاملة بالمثل

علّمي طفلكِ أن يتصرّف مع الآخرين كما يريدهم أن يتصرّفوا معه. بهذه الطريقة، ستُنمّين فيه المهارات الاجتماعية الجيدة وتحثّينه على التصرف بلباقة من دون أن يدري.

مساعدة الضّعيف

علّمي طفلكِ الأخلاق والعادات الحسنة، علّميه التعاطف مع الضعيف والمحتاج؛ دعيه يدرك بأنّ من الناس من هم أقل حظاً منه ولا بدّ من تقديم المساعدة لهم.

9 خطوات لتعليم الأبناء آداب الطعام



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟