أطعمة تزيد حليبك خلال الرضاعة

أطعمة تزيد حليبك خلال الرضاعة

تعاني الكثير من الأمهات بعد الولادة من مشكلة النقص في حليب ثدييها أو أن حليبها لا يعطي طفلها الغذاء الكافي أو أنّ طفلها لا يشبع . لذا كي لا تلجأي إلى فطام طفلك بسرعة وكي يأخذ الرعاية الكافية، ولتتمتعي أنت أيضًا بشعور الرضاعة نقدّم إليك الحل. إليك أهم أنواع الأطعمة الكفيلة بزيادة حليب ثدييك فترة الرضاعة:

*الحليب: يعتبر الحليب نفسه كفيلًا بزيادة حليب الأم المرضعة. حيث يجب أن تتناولي يومياً ثلاثة أكواب من حليب البقر ولا تفرطي في شربه كي لا تصابي بالإسهال.

حقائق عن الرضاعة الطبيعية أثناء الحمل

- العدس: كثيرون لا يعرفون أن العدس هو الطعام الصحيّ للمرأة بعد الولادة. وهو يزيد الحليب بصورة محسوسة. تناولي شوربة العدس الممزوجة بعصير الليمون الطازج، فهي مغذية ومقوية لحليبك.

- الصبّار: تناولي ثلاث ثمرات من الصبّار بعد الأكل مباشرةً وبعد كل الوجبات. فالصبار مدر للحليب. يمكنك أيضًا عوضاً عن تناول الثمرة أن تشربي عصيرها كوبًا بعد كل وجبة غذائية.

-الريحان: تعتبر بذور وأوراق الريحان طعامًا صحيًأ للمرأة بعد الولادة لأنه يساعدها على زيادة الحليب وتغذية طفلها.

-الشمّر: يحتوي على مواد غنية وجيدة للحليب منها الفيتامينات أ، ب، ج، وعلى معادن الكالسيوم والفوسفور والبوتاسيوم والحديد.

- الفجل: يعتبر الطعام الصحيّ الذي يجب أن تحرص الأم على تناوله بعد الولادة بإستمرار.

امنعي ترهل ثدييك خلال الرضاعة



إختبار الشخصية

ماذا تعرفين عن حمام طفلك؟ اختبري معلوماتك وستُفاجئين بالنتيجة!