أسباب تمنعكِ من اصطحاب طفلكِ إلى المطاعم

سوء تصرف الاطفال في المطعم

قبل أن تفكّري باصطحاب طفلكِ الصّغير إلى المطعم، احرصي على تعليمه آداب المائدة وحسن التصرّف في الأماكن العامة بغية التخفيف من وقع الإحراج الذي يمكن أن يُصيبكِ جراء التصّرفات الغريبة وغير المقبولة التي قد تصدر عنه بعفويّة ومن دون أي تفكير. وفي ما يلي لمحة سريعة عن هذه التصرفات:

كيف تُحبّبين طفلكِ بوقت الاستحمام؟

الصّراخ

غالباً ما يقوم الأطفال بالصّراخ من دون سببٍ وجيهٍ ومنطقي. وفي بعض الحالات، لا يكتفي هؤلاء بالصّراخ فيُبادرون إلى البكاء بأعلى صوتهم مسببين الإزعاج لعشرات الأشخاص المتواجدين في المطعم.

اللّعب بالألعاب الإلكترونية بصوتٍ عالٍ

في كثيرٍ من الأوقات، يأبى الأطفال اللّعب بالأدوات الإلكترونية الصغيرة بصوتٍ خافتٍ أو حتى من دون صوت وينتهي بهم الأمر بإفساد العشاء على أهلهم والغرباء المجاورين لهم في المطعم.

الرّكض في أرجاء المكان

بعض الأطفال يكره الجلوس في مكانٍ واحدٍ لفترةٍ طويلةٍ، فيبادر إلى الرّكض في أرجاء المطعم من دون توقف. وقد يكون هذا التصرف خطراً عليه، إلى جانب كونه فظّاً وغير لائق بوجود الغرباء.

رمي الطّعام أرضاً

قد لا يكون رمي الطّعام أرضاً قاعدةً عامةً لجميع الأطفال ولكنّه سلوكٌ متوقّع من الأطفال في عمرٍ صغير، لاسيما إذا كانوا حاديّ الطّباع.

إثارة الفوضى

في أحيانٍ كثيرة، يُحدث الأطفال فوضى عارمة داخل المطعم ويوسّخون المكان لاسيما إذا لم يقتنعوا بعدم اللعب بالمملحة أو رشاشة الفلفل أو أكياس السكر الجاهزة.

التدخّل في وجبة الآخرين بأي طريقة

بما أنّ الأطفال يملّون بسرعة، قد يحلو في بالهم أن يتدخّلوا في الغرباء من حولهم ويُزعجوهم بحركاتهم ويسبّبوا لهم عسر الهضم.

نصائح مفيدة تُعدّين بها طفلكِ لاستقبال مولودٍ جديد



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟