أحلام غريبة شائعة أكثر ممّا تتصوّرين!

أحلام غريبة تراودنا جميعاً

في حين تظنّين أن الأحلام الغريبة التي تراودكِ هي من صنع خيالكِ الواسع واللاوعي "الفريد" لديكِ، ستُفاجأين أن معظم تلك الأحلام هي شائعة إلى حدّ كبير وراودتنا جميعاً! فإكتشفي أبرزها:

للمزيد: أبرز الأحلام الشائعة وتفسيراتها النفسيّة!

لا أستطيع التحرّك!: هل راودكِ حلمٌ بأنّكِ لا تستطيعين الحراك رغماً عنكِ وكأنّكِ مشلولة؟ لن تصدّقي مدى شيوع هذا النوع من الأحلام، والذي ينجم عن تداخل مرحلة النوم التي تغفين فيها مع مرحلة الوعي، حيث أنّ جسمكِ يكون في حالة مشابهة للشلل الفعلي خلال هذه الفترة من النوم، ما ينعكس في منامكِ أيضاً!

لا أستطيع العثور على مرحاض!: تشعرين برغبة ملحّة في الدخول إلى المرحاض وقضاء حاجتكِ ولكنّكِ لا تجدين مكاناً مناسباً وتستمرين في البحث؛ إنّه منامٌ غريب ولكن يراودنا جميعاً! تفسيره؟ يرمز المرحاض إجمالاً إلى الخصوصيّة التي تشعرين بأنكِّ تفتقدينها أو تبحثين عنها. أمّا البعض فيردّ هذا النوع من الأحلام إلى رغبتكِ فعلياً بالذهاب إلى المرحاض، حيث أنّ هذا الحلم يعتبر العائق أمام تبليل سريركِ!

أنا عارية في مكان عام!: نوعٌ آخر من الأحلام الغريبة الذي يتركك مذعورة! إنّه العري في مكانٍ عام حيث تجدين نفسكِ تمشين في الشارع أو تذهبين للعمل عارية أو حتّى في ملابسكِ الداخلية. نوعٌ آخر يتكرّر في هذا السياق وهو الإستحمام في مكانٍ عام. إجمالاً ما يرمز هذا الحلم إلى شعوركِ بأنكِ كشفت الكثير عن نفسكِ لأحد ما، كما قد يكون شعوراً بالخوف والقلق من نظرة الآخرين نحوكِ.

أريد الهرب ولكنّني أتحرّك بسرعة بطيئة جداً!: إنّه حلم الـSlow Motion الذي يتكرّر أكثر مما تتوقّعين، حيث أنّكِ تريدين القيام بأمر ملحّ ما كالهرب أو المبادرة إلى شيء أردت فعله، ولكنّ حركتكِ تصبح بطيئة للغاية! التفسير النفسي لذلك: أنتِ تشعرين بأنّ هناك الكثير من العواقب التي تواجهكِ، وكأنّ أحداً أو شيئاً ما يحدّكِ ويقمعكِ من فعل الأمور التي تريدينها.

لقد تعرّضتُ للقتل!: كم مرّة حلمتِ بأنّكِ تعرّضتِ للقتل ليتحوّل الحلم إلى سلسة من الأحداث الغريبة والمخيفة أحياناً؟ لا تقلقي فهذا النوع من الأحلام شائع للغاية ويرمز إلى إنتقالكِ من مرحلة إلى أخرى، وإلى كونكِ على أبواب أحداث مفصليّة قد تغيّر حياتكِ بالأكمل!

للمزيد: 10 حقائق أكثر من غريبة عن الأحلام!



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!