6 نصائح لتحسين نظامك الغذائي خلال ساعات العمل

الطعام الصحي في العمل | الاكل الصحي، الغذاء السليم

رحّبي معنا ببيئة العمل التي تجمع ما بين التغذية غير السليمة والتوتر! أياً تكن وظيفتك فمن المؤكّد أنّ هذين العاملين موجودان، لذا لا تنسي اختيار ما يناسبها من أطعمة لأنّ هذه الأخيرة كفيلة بتعزيز قدراتك الفكرية وأدائك، إضافة إلى تزويد جسمك بالطاقة. موقع "عائلتي" سيساعدك على تحسين نظامك الغذائي في العمل من خلال النصائح التالية:

*لا تفوّتي وجبة الفطور: إن كنت لا تشعرين برغبة بتناول الطعام عند الاستيقاظ صباحاً، حضّري فطوراً متوازناً يمكنك حمله إلى العمل فمعظم أماكن العمل توفّر قاعات لتناول الطعام، إذاً ما من أعذار لتفويت وجبة فطورك!

*ضعي زجاجة من الماء على مكتبك: قد تتسبّب أماكن العمل ذات التدفئة المركزية أو حتّى الطقس الحار خارجاً بجفاف جسمك ونتيجة لذلك ستشعرين بالتعب سريعاً لذا احجزي مساحة من مكتبك لزجاجة المياه. إشربي الماء بانتظام خلال اليوم وحاولي ألّا تقلّ الكمية المستهلكة عن 6 أكواب.

6 علاجات منزلية غريبة تخلصك من الأمراض

*لا تنسي الفواكه: حاولي أن تحضري إلى مكان عملك نوعين من الفواكه فهي تعدّ من الوجبات الخفيفة الصحية التي ستمدّ جسمك بالفيتامينات الضرورية، كما أنّها تتمتّع بمذاق حلو ما يجنّبك تناول السكريات التي ستزوّدك بالسعرات الحرارية والدهون غير الضرورية.

*مكتبك يحتاج إلى الزيوت العطرية: تجنّبي استهلاك كميات كبيرة من الكافيين للتخلص من التوتر الذي قد ينجم عن مهامك الكثيرة واستبدليها بزجاجة صغيرة من الزيوت العطرية كاللفاندر؛ إذ تساهم هذه الأخيرة بالتخفيف من آلام الرأس الناتجة من التوتر.

ما هي الأطعمة التي تخلصك من الغثيان؟

*احتفظي بأكياس شاي الأعشاب في درج المكتب: إستبدلي شرب القهوة خلال النهار بشاي الأعشاب مثل البابونج، الشمر والنعناع فهذه الأنواع كفيلة بتهدئة مشاكل الجهاز الهضمي والتخفيف من التشنج الناتج من التوتر.

*إختاري أطعمة تجنّبك آلام المفاصل الناتجة من الجلوس المطوّل: إن كان عملك يتطلّب الجلوس لساعات طويلة فقد يؤدّي ذلك إلى التهاب الأنسجة والمفاصل في أسفل ظهرك. كما أنّ الاستخدام المستمرّ للوحة مفاتيح الكمبيوتر قد تتسبّب بالتهاب الرسغين. لذا لتجنّب هذه المشاكل، حاولي أن تحتوي وجباتك التي تتناولينها في العمل على الخضار والفواكه، المكسرات النيئة، زيت الزيتون، والبيض.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!