10 سبل تُساعدك على ايصال الحب الى طفلك

عبّري عن مشاعر الحب لطفلك

تحبين طفلك لكن لا تعرفين كيف توصلين إليه هذا الحب؟ عليك أن تعرفي أنك كأم يقع على عاتقك دور كبير في غرز الحب في طفلك، لأن الحب غريزة يمكن توجيهها بالشكل الذي يسهم في تربية الطفل وتنشئته بشكل سليم. عائلتي تُساعدك لتنقلي مشاعر الحب الى طفلك.

أولاً: خصصي له اسماً محبباً يتم استخدامه للنداء عليه ويفضل أن يكون أحب الأسماء إليه، فهذه الطريقة تعد طريقة محببة للغاية في التعبير عن عاطفة الحب للطفل.

ثانياً: اكتبي له كلمة حب على ورقة صغيرة، وضعيها الى جوار السرير عندما يستيقظ من النوم يجدها الى جانبه، فهذا الأمر يشعر الطفل بمدى حبك واهتمامك به.

ثالثاً: لابد من وقت الى أخر ان يقول الوالدان للطفل" أحبك" فهذا من شأنه أن يعزز من ثقة الطفل بنفسه.

رابعاً: يحتاج طفلك دوماً لأن تحضنيه وتُشعريه بالعاطفة والحب والحنان والدفء.

خامساً: لا بد من قضاء وقت ممتع مع طفلك، سواء كان يتناول وجبة الغذاء خارج البيت أو ممارسة رياضة أو هواية معاً، أو بمجرد الخروج مع طفلك في نزهة خارجية في الشارع وقضاء وقت ممتع بالضحك والحوار والدعابة.

سادساً: علّمي طفلك أن يفكر بطريقة إيجابية، من خلال استبدال أسلوب العتاب لدى الرجوع من المدرسة بملابس متسخة بأسلوب هادئ كأن تقولي له " يبدو أنك قضيت يوماً ممتعاً اليوم".

سابعاً: اسردي له القصص والحكايات فهي من السبل الممتعة في التعبير عن الحب للطفل، حيث يشعر بالاهتمام. ثامناً: شاركي طفلك باللعب فهي وسيلة مهمة للغاية.

تاسعاً: إن الاهتمام برسومات الطفل مع تخصيص مكان مميز لها في البيت، دليل على حب الطفل ومؤشر الى أن الوالدين يريدان أن يخبراه أنهما يحبانه.

عاشراً وأخيراً: إن فتح صفحة جديدة للطفل ونسيان الأخطاء التي ارتكبها اليوم الماضي يُعتبران دليلاً قوياً من الأب والأم على عاطفتهما القوية تجاهه.



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟