واجهي القيء بهذه التدابير...

اسباب الاستفراغ | علاج القيء

لقد قمنا جميعنا بقضاء ساعات في الحمّام للتقيؤ بعد الإصابة بأحد الفيروسات أو الجراثيم المؤذية، أو نتيجة غثيان الحمل، الصداع النصفي، التسمم الغذائي، وغيرها من الأسباب. ولا بدّ من أن نعترف بأنّه شعور مريح جدّاً التخلّص من السموم التي كانت تزعجنا وتربك أمعاءنا. ولكن تذكّري أنّ التقيّؤ سيتسبب بجفاف جسمك، لذا إن استمرّ بشكل كثيف لفترة طويلة من الوقت أو ترافق مع قيء دموي فمن الضروري التماس العناية الطبية على الفور. ما الذي يجب عليك القيام به بعد التقيؤ؟ بعد تنظيف أسنانك جيّداً في أقرب فرصة ممكنة، من المهم إعادة الترطيب ببطء لجسمك وأخذ قسط من الراحة إلى حين التخلّص من الشعور بالغثيان. ونحن ننصحك بشرب القليل من الماء شيئاً فشيئاً وبعدها محاولة احتساء عصائر الفاكهة أو شاي الزنجبيل، وبالمقابل من المهم جدّاً الإمتناع عن ارتشاف القهوة وذلك لأنّ الكافيين يعمل كمدرّ للبول وهو الأمر الذي لا يحتاجه جسمك بتاتاً في الوقت الحالي. وبعد أن يتوقّف التقيّؤ نهائياً، زيدي كمية السوائل المستهلكة، وإذا كنت تشعرين بالجوع فمن المفضّل أن تدخلي بعض الأطعمة الخفيفة إلى جهازك الهضمي كمرحلة أولى مثل الخبز المحمّص أو الحساء أو الأرزّ المسلوق. ونحن ننصحك بالحفاظ على هذا النظام الغذائي الخفيف إلى حين شعورك بتحسّن تام وتمكّنك من تناول الطعام مجدّداً بشكل طبيعي.

إقرأي أيضاً: ماذا عن أسباب التقيّؤ عند الأطفال؟

 **[طرق لعلاج الغثيان والتقيّؤ عند الأطفال](http://www.3a2ilati.com/article/طرق-لعلاج-الغثيان-والتقي-ؤ-عند-الأطفال-542728)** 


إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!