هل اعراض الحمل مثل اعراض الدورة؟

هل اعراض الحمل مثل اعراض الدورة

لطالما تتساءل المتزوجات حديثا عن اعراض الحمل، ولكن هل اعراض الحمل مثل اعراض الدورة الشهرية؟ وكيف يمكن التفريق ما بين موعد اقتراب الحيض وحدوث الحمل؟ لمعرفة الاجوبة على هذين السؤالين ما عليك الا متابعة قراءة هذا المقال.

هل اعراض الحمل مثل اعراض الدورة الشهرية؟

تتشابه اول اعراض الحمل واعراض الطمث الى حد كبير مما يسبب الحيرة لك خاصة اذا كنت عروس جديدة. ولكن بالطبع هناك العديد من اوجه الاختلاف التي ستساعدك على التفريق ما بين الحمل والدورة. ومن اشهر هذه الفروقات هي شدة الاعراض، فترة استمرارية الشعور بها وموعد حدوثها، اذ ان أعراض الدورة الشهرية تظهر تقريبًا قبل أسبوع أو 10 أيام من نزول الطمث وتنتهي بعد انتهاء الدورة. أما أعراض الحمل فتستمر لمدة زمنية أطول وتكون شدتها عليك اكبر.

كيف يمكن التفريق بين اعراض الحمل واعراض الدورة؟

  • آلام البطن والانقباضات: في حالة اقتراب موعد الطمث، ستشعرين سيدتي بانقباضات في اسفل بطنك واوجاع في ظهرك. تستمر هذه الالام لمدة يومين او ثلاثة بعد نزول الحيض وغالبا ما تختفي بعد أخذ المسكنات. اما في حالة الحمل فتكون شدة هذه الاوجاع اكبر مما يستدعي استشارة الطبيب ليصف لك مسكنات قوية. كما تتكرر هذه الاعراض على عدة ايام وقد تستمر للاسابيع الاولى من الحمل.
  • الشعور بالغثيان والمغص: بسبب تزايد نسبة انتاج الهرمونات النسائية في حالة الحمل او الدورة الشهرية، من الطبيعي ان تشعري بالمغص والغثيان، ولكن غالبا ما تحدث هذه الاعراض في وقت وجود الدورة الشهرية وليس قبلها. لذلك اذا كنت تشعرين بالغثيان لعدة ايام قبل نزول الطمث، فعلى الارجح انت حامل.
  • النزيف ونزول الدم: بالطبع ان نزول الدم هو دليل على حدوث الطمث، ولكن قد يمكن احيانا ان ينزل الدم عند انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم. ولكن الفرق ما بين نزيف انغراس البويضة والدورة الشهرية هو انه في الحالة الاولى يميل لون الدم الى البني فيما في الحالة الثانية اي الطمث يكون اللون فاتحا نسبيا.

اخيرا من الضروري ان نشير الى انه وفي حالة استمرار هذه العوارض لفترة زمنية دون حدوث الطمث، لا تترددي في زيارة الطبيب الذي يقوم لك الفحوصات الطبية اللازمة للتأكد من وجود الحمل او عدمه.



حاسبة موعد الولادة

تهانينا مولودك يرى النور في
المزيد عن مراحل الحمل

  أَدْخلي تاريخ أول يوم من آخر دورة شهرية لك  

إختبار الشخصية

أختبار: كيف أعرف أنّني حامل؟