هكذا تحدت نفسها وخسرت أكثر من 45 كيلوغراماً!

هكذا تحدت نفسها وخسرت أكثر من 45 كيلوغراماً

عانت سارة لوجر من الوزن الزائد منذ صغرها، فكان وزنها يفوق الـ150 كيلوغراماً. ولكنها قررت أخيراً التخلّص من البدانة وإستعادة رشاقتها. فتمكّنت من خسارة أكثر من 45 كيلوغراماً وأصبح وزنها 88 كيلوغراماً فقط. إكتشفي في هذا المقال كيف تحدّت سارة نفسها وتمكّنت من إستعادة رشاقتها.

إعتادت سارة منذ صغرها على الإفراط في تناول الوجبات السريعة غير الصحية. هذا ما عزّز إكتسابها للوزن الزائد في شكل كبير. إتّبعت سارة العديد من الحميات الغذائية عبثاً، إذ كانت تكتسب دائماً أضعاف الوزن الذي تخسره. فقرّرت سارة وضع حدّ لذلك، وتمكّنت من خسارة أكثر من 45 كيلوغراماً بفضل الحمية والعادات الصحية التي إتبعتها. أما سرّها فيكمن في التوقف كلياً عن تناول البوظة والوجبات السريعة. كما إنتسبت إلى النادي الرياضي وأصبحت تمارس التمارين الرياضية بشكل يومي لمدة 30 دقيقة على الأقلّ. أما أنت، إن كنت لا تمتلكين الوقت لممارسة الرياضة وتريدين بطناً ممسوحاً؟ إليك الحل!

إضافة إلى ذلك، تلقت سارة الكثير من الدعم من قبل الأصدقاء والعائلة، ما ساعدها في شكل كبير على المثابرة في خسارة الوزن الزائد والتخلّص من البدانة. تنصح سارة كلّ من تريد إتباع حمية بعدم حرمان نفسها من الطعام طوال اليوم، إنما تقسيم الوجبات اليومية وتناولها كلّ ثلاث ساعات. كما تشدد على أهمية التخلّص من العادات الغذائية السيئة وإستبدالها بعادات صحية، إضافة إلى ممارسة الرياضة بشكل يومي.

إن كنت تريدين خسارة الوزن وإستعادة رشاقتك ونشاطك، لا تتردّدي في إتّباع نصائح سارة الذهبية. فقد تمكّنت هذه الأخيرة من التخلّص من البدانة المفرطة بفضل مثابرتها وإصرارها على تحقيق الهدف!

إقرئي ايضاً: من إمرأة سمينة إلى إمرأة رشيقة جدّاً و هذا سرها!



إختبار الشخصية

إختبار: هل أنتِ قدوة حسنة لأطفالك في الغذاء السليم؟