نصائح لحماية الطفل من التحرّش الجنسي!

كيفية حماية الطفل من التحرش الجنسي | التحرش بالاطفال

من أبشع وأخطر التجارب التي قد يمرّ بها الطفل هي التحرّش الجنسي. لذلك على الأهل توعية أولادهم وتربيتهم على عادات معيّنة منذ نعومة أظافرهم لحمايتهم من التعرّض لهذه التجربة المؤذية جسدياً ونفسياً. في هذا السياق، تقدّم لك "عائلتي" سلسلة من النصائح حول كيفية توعية الطفل حول هذا الموضوع:

التحرش الجنسي وتأثيره على شخصية الطفل

* تعليم الطفل التحدّث مع أهله في الأمور الجنسية، فذلك يسهّل على الطفل إخبار أهله بما يحصل معه.

* تحذير الطفل من التحدّث مع الغرباء.

* إجابة الطفل على شتّى الأسئلة الفضولية التي قد يطرحها، خاصة الأسئلة التي يدور موضوعها حول الفرق بين الفتيات والأولاد.

* يجب التحدث مع الطفل عن تكوين جسمه، وتعليمه أسماء أجزاء جسده ليستطيع أن يعبّر بوضوع عمّا يحصل معه.

* عدم النوم مع الطفل بعدما يتجاوز عمره الـ 7 سنوات وتعويده على النوم وحده، وكذلك الإستحمام وحده.

* عدم إقامة علاقة حميمية أمام الطفل.

* عدم تعرّي الوالدان أمام أطفالهم كي لا يظنّ الطفل أن التعرّي أمام الآخرين أمر بسيط وعادي! فعلى الأهل أن يحافظوا على خصوصيتهم لتعليم الطفل كيفية حماية جسده.

* يفضل عدم ارسال الطفل بمفرده الى الدكان لشراء الأغراض لأنّ ذلك قد يعرّضه للخطر.

علامات تحذيرية للتحرش الجنسي في الاطفال



إختبار الشخصية

هل تُربّين طفلاً ذكيّاً؟