nathalie.farah nathalie.farah 03-12-2015

جميعنا لدينا بعض الصفات التي نكرهها ونتمنّى تغييرها. إنّ النموّ الذاتي هو صحيّ ومهمّ جدًا لنا كبشر لاسيما عندما نرغب في التخلّص من الضغط النفسي الذي نواجهه في حياتنا والسعي الى التنعم بالسلام الداخلي وتقبّل الذات. إلى أولئك الأشخاص الذين يعانون من هذه المشاكل في حياتهم والتي تشلّ قدرتهم على أداء المهام اليومية، أقترح عليكم أن تحصلوا على مساعدة مختصّة إلاّ إذا كنتم ترغبون في القيام ببعض التمارين الذاتية لنمو الشخصية عندئذ يمكنكم محاولة الطرق التالية:

ias

  1. تعرّفي على نفسك: لا يمكنك أن تغيّري ما تجهلينه، لذا أقترح أن تتعرّفي على نفسك أكثر قبل أن تباشري في عملية التغيير. ويمكنك تحقيق ذلك من خلال تحديد نقاط قوتك وضعفك، والتوقف عن اعطاء الأعذار لنفسك بسبب عدم تمكّنك من إنهاء أمر ما أو الهرب، إضافةً الى تحديد نظرتك لنفسك. ما إن تستطيعي اكتشاف سبب ضعفك يمكنك أن تباشري العمل على نقاط الضعف أوّلاً وستكون نقاط قوّتك بمثابة دعم لك.

  2. باشري في العمل: عندما تبادرين في العمل فاعلمي أنّك أصبحت في موقع السيطرة. إنّ العمل بدلاً من الهرب أو الاهمال لأسباب معينة سيساعدك على تعزيز ثقتك في نفسك. في حين أنّ الجلوس في المنزل والتفكير في مدى رغبتك في تغيير نفسك نحو الأفضل لن يبدّل الواقع. يجب أن تنهضي وتنجزي عملك.

  3. كوني بسيطة: لا تضعي معايير أو أهدافاً بعيدة جدًا عن الواقع. إن فعلت، على الأرجح أنك ستفشلين في تحقيقها ومن ثمّ ستشعرين بالسوء أكثر من قبل. حافظي على بساطة الأمور وضعي الخطط حسب قدرتك. ما إن تحققّي هدفًا معيّناً، ضعي هدفًا آخر أكثر صعوبة واسعي الى تحقيقه. إنّ انجاز الأهداف سيساهم في تعزيز ثقتك وتقديرك لذاتك.

  4. ارفعي صوتك: لا تخافي من أن تعبّري عن رأيك أو تصفحي عمّا يضايقك. فلديك كامل الحقّ لكي تُسمع آراءك وتُأخد بعين الاعتبار كأي شخص آخر ولكن إن لم ترفعي صوتك فلن يلاحظ أحد وجودك. أنت وحدك فقط تستطيعين أن تُثبتي حضورك بين الناس وتجعليهم يحترمون تقديرك لذاتك.

  5. استعديّ جيّدًا: عندما تكونين مستعدّة ستشعرين أكثر بالثقة بما تقومين به. إن كان لديك مشروع في العمل أو المدرسة، قومي بأبحاثك، وتدرّبي على خطابك، واكتبي ملاحظاتك وهلم جرّا. إنّ الاستعداد جيدًا من شأنه أن يخفّف فرص فشلك.

  6. الفشل ليس نهاية العالم: لا يمكنك أن تربحي كلّ المعارك في الحياة، لذا إن فشلت في معركة ما أو لم تحققي هدفًا معيّناً كما كنت ترغبين، فهذا لا يعني أنك فشلت. تعلمي من أخطائك وعاودي المحاولة وإيّاك أن تستسلمي، واستخدمي ما اكتشفته لكي تنجحي في محاولتك المقبلة. تعلّمي من فشلك.

  7. اختلطي بالناس: إنّ الصداقات تجعلنا نشعر بالانتماء، وكبشر نبحث عن هذه الحاجة للشعور بالقيمة والحب. ابني علاقات مع الآخرين على أسس متينة وغير سطحية. إنّ مكانتك في المجتمع ستساعدك على نموّ شخصيتك.

  8. اهتمّي بجسدك: إنّ الجسد لا يقلّ أهميّة عن العقل والعاطفة. لذا، مارسي التمارين الرياضية وتناولي الأطعمة الصحية وعاملي جسدك باحترام وابقي نظيفة وحافظي على مظهرك الأنيق. إنّ مظهرك يلعب دورًا كبيرًا في تعزيز ثقتك بنفسك.

إقرئي أيضاً: نصائح المعالجة النفسية للنجاح في الحياة

الصحة الصحة الشخصية الصحة النفسية

مقالات ذات صلة

الصحة علاج الزكام وسيلان الأنف بعيدًا عن الأدوية
طرق فعالة لعلاج سيلان الأنف والزكام!
الصحة اكتشفت اصابتها بسرطان الجلد بعد جلسة طلاء أظافر.. وهذه التفاصيل
بسبب جلسة طلاء أظافر!
الصحة السكتة الدماغية التحذرية: أسباب وعوارض من الخطر جدا تجاهلها 
انتبهي من هذه العوارض، فقد تقع المصيبة
الأمومة والطفل هل الفاكهة تضرّ فعلًا بصحة طفلك؟
ما هي أفضل الخيارات الصحيّة لطفلك؟
الأمومة والطفل بالفيديو، معلومات مثيرة للاهتمام عن طفلك
معلومات مثيرة عن طفلك!
الأمومة والطفل أمور عن أسنان الأطفال تجهلها 90% من الأمهات
هل كنت تعلمين؟
الأمومة والطفل متى يسمح لطفلك بتناول الشوكولاته؟
هل يمكن لطفلك تناول الشوكولاته ومتى؟
الأمومة والطفل قصّة مؤثّرة لمخاطر اتباع حمية حليب اللوز للأطفال! 
هذا الحليب لا يكفي
الصحة إطلاق منصة افتراضية لعلاج أمراض القلب في السعودية
منصة ستضم نخبة من الاستشاريين في مختلف مدن المملكة...
الصحة 5 علاجات منزلية لفقدان الوزن
لا لأخصائية تغذية.. علاجات في المنزل تساعدك
الأمومة والطفل علاجات طبيعية لزكام الأطفال يمكنك استعمالها في المنزل 
ساعدي طفلك في المنزل من دون طبيب
الصحة 7 نصائح من شؤون الأسرة في السعودية للحفاظ على صحة الأطفال في الشتاء
تعرفي على الأمراض الأكثر شيوعًا في فصل الشتاء

تابعينا على