مريضة بالضغط؟ إليك هذه النصائح لشهر رمضان

الضغط المرتفع في رمضان | الوقاية من ارتفاع ضغط الدم في رمضان

إذا كنت صائمة، وأنت من الأشخاص الذين يعانون من مرض ضغط الدم المرتفع، فإنّ هذا المقال يتوجّه إليك مباشرة بغية حمايتك من المشاكل الصحية التي قد تنجم من الضغط المرتفع ومنها على سبيل المثال إجهاد القلب، تلف في الدماغ، أمراض الكلى، قصور القلب، تمدّد الأوعية الدموية، وحتّى العمى. في هذا الشهر الفضيل يتوجّب عليك كمريضة بمرض ضغط الدم أن تطلبي من طبيبك مساعدتك في اختيار الوقت الجديد المناسب لتناول أدويتك العلاجية، أو حتّى ليحدّد ما إذا كانت حالتك تسمح بالصيام أم أنّ ذلك يشكّل خطراً على سلامتك وحياتك.

إطّلعي على اعراض ارتفاع ضغط الدم!

ولأنّ السفرة الرمضانية غالباً ما تكون غنية بأنواع مختلفة من الأطباق، من الضروري أن يلتزم مريض الضغط بالنظام الغذائي الذي كان يتّبعه قبل شهر رمضان والمحافظة قدر المستطاع على وزنه لأنّ زيادة الوزن تعدّ أحد أسباب ارتفاع الكوليسترول وضغط الدم. كما ننصح كلّ مريض أن يحدّ من كمية المخللات والتتبيلات التي يتناولها وذلك لأنّها تحتوي على كمية كبيرة من الملح الذي يساهم في رفع ضغط الدم. وعندما نتكلّم عن الملح أو الصوديوم لا يمكن أن ننسى المكسرات التي تحتوي هي أيضاً على نسبة عالية منه، لذا حاولي الالتزام ببضع حبات من المكسرات النيئة فقط.

اعراض انخفاض الضغط إنذار لصحتك

وماذا عن القهوة التي ننتظرها في مجالسنا؟ حدّي من كمية القهوة والشاي اللذين يحتويان على الكافيين المسبب لارتفاع الضغط وحاولي استبدالهما بشاي الزهورات أو البابونج. وما لا يجب أن يغيب عن ذهنك خلال فترة صيامك هو قياس ضغط دمك بشكل دوري للتأكّد من أنّه لا يزال ضمن المعدلات الطبيعية والصحية.



إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!