ما هي اسباب تقلب المزاج وطرق العلاج؟

ما هي اسباب تقلب المزاج وطرق العلاج

ومن منا يحب ان يتواجد مع شخص يتقلب مزاجه بكثرة؟ هذا الشخص الذي يكون سعيداً في لحظة ليتقلب مزاجه بشكلٍ مفاجئ ويصبح عصبي ولا يمكن تحمل تصرفاته! لكن قبل أن نبدأ بالتحكم على هذا الشخص، علينا أن نتأكد من اسباب تقلب المزاج! فلماذا يصاب الفرد بهذه المشكلة النفسية؟ وما هي الطرق التي يمكن اعتمادها من أجل التخلص منها؟ تابعينا في هذا المقال من "عائلتي" إذ سنزودك بأبرز المعلومات حول هذا الموضوع.

اسباب تقلب المزاج

في البداية، سوف نبدأ من خلال التحدث عن أبرز اسباب تقلب المزاج:

  • وجود خلل في المواد الكيميائية الموجودة في الدماغ والتي تعمل على تنظيم المزاج.
  • تغير مستوى الهرمون في الجسم خصوصاً أثناء الدورة الشهرية.
  • المعاناة من الإكتئاب.
  • المعاناة من مرض الانفصام فى الشخصية.
  • المعاناة من اضطراب نقص الانتباه مع فرط النشاط أو ما يعرف أيضاً بالـADHD.

العوامل التي تؤدي الى تقلب المزاج

ومن بين العوامل التي من شأنها أن تؤدي الى هذه المشكلة تتضمن:

  • المعاناة من الضغط والتوتر.
  • حدوث تغير في نمط حياتك.
  • تغير عادات النوم.
  • إجراء تعديل معين على نظامك الغذائي.

طرق علاج تقلب المزاج

ومن أجل التمكن من الغلب على هذه المشكلة النفسية، يمكنك الإعتماد على الطرق التالية:

  • التأكد من اتباع نظامك وروتين معين للنوم والتأكد من عدم تغيير توقيت تناول الطعام.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكلٍ روتيني إذ يساعد هذا الأمر على تزويدك بالطاقة التي تحتاجين إليها.
  • التأكد من الحصول على عدد الساعات اللازمة من النوم ليلاً.
  • التحدث مع شخص قريب منك حول كل ما يزعجك.
  • تجنب كل الضغوطات التي تعانين منها في حياتك والإبتعاد عنها بقدر الإمكان.
التأ


إختبار الشخصية

إكتشفي إن كنت معرّضة للإصابة بالسكري!